دبي (الاتحاد)

نظمت غرفة تجارة وصناعة دبي عبر مكاتبها التمثيلية الخارجية، بالتعاون مع تطبيق «انستاشوب»، وهو أكبر سوق عبر الإنترنت في الإمارات لتسليم البقالة والمنتجات حسب الطلب، مؤخراً ندوة إلكترونية حول التجارة الإلكترونية للأغذية وأحدث الاتجاهات وفرص الشراكة مع أكبر سوق عبر الإنترنت في الشرق الأوسط.
وهدفت الندوة الإلكترونية، التي حضرها 84 مشاركاً من 33 دولة وشملت قادة ورجال الأعمال وصناع القرار ومصنعي وممثلي شركات المواد الغذائية ووكالات ترويج الصادرات والمكاتب التجارية، إلى مساعدة المشاركين للتعرف على أحدث ديناميكيات واتجاهات التجارة الإلكترونية للأغذية في دولة الإمارات، والمزايا التنافسية التي توفرها دبي وكونها مركزًا عالميًا للتجارة الإلكترونية والابتكار في مجال الأغذية.
و أكد عمر خان، مدير المكاتب الخارجية في غرفة دبي على أهمية استخدام منصات التجارة الإلكترونية لتعزيز نمو وتوسيع نطاق الأعمال التجارية والاستفادة من الطلب المتزايد بين المستهلكين في دولة الإمارات وأسواق المنطقة الذين يتجهون بشكل متزايد إلى القنوات الرقمية للوصول إلى المنتجات والخدمات.
وأضاف خان ان الإنفاق على الأطعمة والمشروبات عبر الإنترنت في دولة الإمارات ارتفع بنسبة 255٪ في عام 2020، في حين ان إجمالي قيمة تجارة البقالة الإلكترونية في الدولة نمت من 170 مليون دولار في عام 2018 إلى حوالي 300 مليون دولار في عام 2019، وذلك بسبب التحول الرقمي خلال فترة جائحة كوفيد-19 وتغيير سلوك المستهلك، مشيراً إلى أن الاقتصاد الرقمي في دبي ينمو بسرعة فائقة مع دخول المزيد من متاجر وتطبيقات التجارة الإلكترونية إلى السوق.
ومن جهته قدم نيكولا كاباركابا، نائب رئيس شراكات العلامات التجارية في «انستاشوب» نبذة عن تطبيق «انستاشوب»، وفوائد منصة التجارة الإلكترونية وكيفية الاستفادة منها، بالإضافة إلى فرص الشراكة التسويقية المحتملة.