أبوظبي (وام)

 تجاوز عدد الجنسيات الأجنبية التي يتداول مستثمروها في أسواق المال الإماراتية 97 جنسية من مختلف دول العالم منذ بداية العالم 2021، وذلك وفقاً لما أظهرته الإحصائيات الرسمية الصادرة عن الأسواق. 
وتصدر المستثمرون من حملة الجنسية الأميركية والبريطانية قائمة أكثر الأجانب نشاطاً في الأسواق المالية المحلية خلال النصف الأول من العام الجاري، وجاء السعوديون والكويتيون في صدارة الأنشط خليجياً، في حين تصدر الأردنيون والمصريون القائمة عربياً. ويعكس العدد الكبير من الجنسيات الأجنبية التي يتداول مستثمروها في أسواق المال الإماراتية مستوى الجاذبية التي تتمتع بها هذه الأسواق في أوساط المستثمرين الأجانب، والذين عززوا من استثماراتهم في الأسواق منذ بداية العام الجاري وعلى نحو غير مسبوق. وتعد أسواق المال الإماراتية من أكثر الأسواق من حيث توفر الفرص الاستثمارية والتوزيعات النقدية على المستثمرين في الشركات المتداولة، سواء على مستوى منطقة الخليج العربي، أو الشرق الأوسط بشكل عام. 
وأظهرت الإحصائيات الصادرة عن الأسواق المالية أن قيمة تداولات المستثمرين من حملة الجنسيتين الأميركية والبريطانية تجاوزت 23 مليار درهم، بيعاً وشراء، تقريباً خلال النصف الأول من العام 2021.
وبلغ صافي استثماراتهم نحو 1.9 مليار درهم، مما يعكس توجههم الاستثماري في الأسواق. 
أما على مستوى تداولات المستثمرين من المملكة العربية السعودية ودولة الكويت، فقد بلغت أكثر من 2.5 مليار درهم خلال النصف الأول من العام الجاري، فيما وصلت قيمة تداولات حملة الجنسيتين الأردنية والمصرية نحو 2.3 مليار درهم. 
وفي ظل النشاط الكبير الذي تشهده الأسواق، من المتوقع استمرار تدفق الاستثمارات الأجنبية خلال النصف الثاني من العام الجاري، خاصة مع وجود العديد من الشركات الوطنية التي ستقوم بتوزيع أرباح نصفية على مساهميها وبنسب تعد الأعلى في منطقة الشرق الأوسط.