السبت 13 أغسطس 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم

«أسبوع الإمارات البحري» يعقد ضمن فعاليات إكسبو 2020

صورة أرشيفية لدورة سابقة من المؤتمر(من المصدر)
13 يونيو 2021 02:30

دبي (الاتحاد)

كشفت وزارة الطاقة والبنية التحتية عن انطلاق فعاليات «أسبوع الإمارات البحري» أبرزها «مؤتمر ومعرض سيتريد الشرق الأوسط للقطاع البحري» الذي سيتم تنظيمه في مركز دبي للمعارض في إكسبو 2020 دبي، خلال الفترة من 12 إلى 16 ديسمبر 2021.
ويهدف «أسبوع الإمارات البحري» الذي تنظمه سيتريد ماريتايم التابعة لشركة «إنفورما ماركتس» على مدار خمسة أيام، إلى مشاركة مختلف الأسواق البحرية في منطقة الشرق الأوسط عبر منصة تضم أصحاب السفن والموردين وأبرز صناع القرار في المنطقة لمناقشة ورسم مستقبل النقل البحري.
وتضم الفعاليات التي تم الإعلان عنها خلال الأسبوع: «مؤتمر ومعرض سيتريد الشرق الأوسط للقطاع البحري»، و«جوائز سيتريد البحرية في الشرق الأوسط وشبه القارة الهندية وإفريقيا»، و«منتدى القادة البحريين»، ومبادرة «اكتشف القطاع البحري». كما سيتم تخصيص يوم لمشغلي محطات الحاويات والقطاعات المرتبطة بها كجزء من العلامة التجارية العالمية (TOC) التابعة أيضاً لشركة «إنفورما ماركتس».
وقال معالي سهيل المزروعي، وزير الطاقة والبنية التحتية: «إن دولة الإمارات العربية المتحدة تحرص دوماً على تعزيز القطاع البحري وضمان تطوره المستمر بفضل المبادرات الرائدة التي تضمن مرونة ونجاح المؤسسات العاملة في هذا القطاع، وقد تجلى ذلك خلال فترة تفشي الجائحة، ففي الوقت الذي شهدت فيه الاقتصادات العالمية مرحلة من عدم الاستقرار، سارعت حكومة الإمارات إلى اتخاذ مجموعة من القرارات الهادفة إلى تعزيز اقتصاد الدولة وتحقيق الاستقرار المالي للمؤسسات لتسريع التعافي وعودة الأمور إلى طبيعتها».
وأضاف معاليه: «أظهر مشغلو الموانئ ومقدمو الخدمات اللوجستية في الدولة حرصاً كبيراً على مواصلة النجاح وسط الأزمة، ورغم حالة الاضطراب التي شهدتها الأسواق إلا أن عائدات موانئ دبي العالمية ارتفعت بنسبة 11% في عام 2020، وكذلك إجمالي عدد الحاويات بنسبة 10.2% على أساس سنوي خلال الربع الأول من العام الجاري. كما حقق ميناء خليفة - ميناء المياه العميقة الرائد التابع لموانئ أبوظبي - تقدماً ملحوظاً في الرصيف الجنوبي الذي يعمل حالياً، إضافة إلى تطوير المنطقة اللوجستية للميناء، ما يدل على النجاح الذي حققه القطاع خلال هذه الفترة الصعبة، موضحاً أن الفعاليات التي سيتم تنظيمها تحت مظلة أسبوع الإمارات البحري، ستدعم النمو الذي تحقق، حيث ساعد هذا الحدث، خلال الأعوام الماضية، القطاع البحري على تطوير حلول مبتكرة لعدد من الموضوعات المهمة. إضافة إلى ذلك، فإن تنظيم الحدث هذا العام خلال فترة إكسبو 2020 دبي، والذي سيكون بلا شك حدثاً عالمياً بارزاً، وبالتزامن مع انتخابات المنظمة البحرية الدولية التي ستجري خلال تلك الفترة، سيمنحه دون شك زخماً أكبر وسيعزز من مكانته الاستراتيجية.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©