أبوظبي (وام)

 تفوقت الموجودات الأجنبية للبنوك الوطنية على مطلوباتها من الفئة ذاتها من الموجودات بمقدار 86.5 مليار درهم خلال شهر أبريل من العام 2021، الأمر الذي يعكس الملاءة المالية الكبيرة التي تتمتع بها البنوك الإماراتية التي باتت تصنف بكونها الأولى في منطقة الخليج والشرق الأوسط من قبل العديد من المؤسسات الدولية المتخصصة بعمليات التصنيف. وتظهر أحدث الأرقام الصادرة عن مصرف الإمارات المركزي أن الإجمالي التراكمي لقيمة الموجودات الأجنبية للبنوك الوطنية وصل إلى 712.56 مليار درهم تقريباً مع نهاية شهر أبريل الماضي، في حين وصلت قيمة مطلوباتها الأجنبية 626 مليار درهم تقريباً في الشهر ذاته. وكانت وكالة «فيتش» العالمية للتصنيفات الائتمانية، أعلنت في بداية عام 2021 منح تصنيفات ائتمانية عالية المستوى لـ 4 بنوك إماراتية على المديين الطويل والقصير. وشملت قائمة البنوك كلاً من بنك أبوظبي التجاري، وبنك الإمارات دبي الوطني، وبنك أبوظبي الأول، وبنك دبي الإسلامي، مع نظرة مستقبلية مستقرة لجميع هذه البنوك، ويُعد التصنيف الائتماني أو الجدارة الائتمانية عبارة عن درجة تظهر مدى قدرة دولة أو مؤسسة ما على سداد ديونها، وتتم عملية التصنيف بناء على معايير اقتصادية ومحاسبية، أهمها الربحية ثم الموجودات أو الأصول والتدفقات المالية. وتشكل الموجودات الأجنبية للبنوك الوطنية نحو 84% من إجمالي الموجودات الأجنبية للجهاز المصرفي في دولة الإمارات البالغة قيمتها 847.920 مليار درهم في نهاية شهر أبريل من عام 2021، وذلك بحسب إحصائيات المصرف المركزي. أما على مستوى المطلوبات الأجنبية للبنوك الوطنية، فقد شكلت نحو 86% من إجمالي المطلوبات الأجنبية للجهاز المصرفي والتي بلغت قيمتها 727 مليار درهم تقريباً، خلال فترة الرصد ذاتها.