لندن (رويترز) أغلقت سوق الأسهم الأوروبية مرتفعة، اليوم الاثنين، بعد أن كشفت المفوضية الأوروبية عن خطط لتخفيف قيود «كوفيد-19» على السياحة، بينما تلقت المعنويات دفعة إضافية من بيانات قوية لنشاط المصانع ومبيعات التجزئة وموسم إيجابي لأرباح الشركات.

وأغلق المؤشر ستوكس 600 الأوروبي مرتفعا 0.6 بالمئة. وصعدت أسهم شركات السفر والترفيه 0.2 بالمئة بعد أن أوصت المفوضية الأوروبية بالسماح لمسافرين أجانب من عدد أكبر من الدول بدخول التكتل، على أمل تعزيز صناعة السياحة هذا الصيف. لكن المكاسب في قطاع السفر قيدتها عطلة في أسواق المملكة المتحدة بالنظر إلى أن الأسهم البريطانية تشكل الجانب الأكبر من القطاع. وأبقت عطلة المملكة المتحدة أيضاً أحجام التداول ضعيفة في أرجاء الأسواق الأوروبية.

ومع هذا، سجلت الأسهم الإيطالية والألمانية والإسبانية مكاسب قوية بعد أن أظهر مسح أن نمو نشاط المصانع في منطقة اليورو وصل إلى مستوى قياسي مرتفع الشهر الماضي بينما سجلت مبيعات التجزئة الألمانية في مارس أكبر زيادة على أساس سنوي منذ بداية جائحة «كوفيد-19». وكان المؤشر القياسي ستوكس 600 قد أنهى شهر أبريل على مكاسب قدرها 1.8 بالمئة قرب أعلى مستوى له على الإطلاق، إذ عزز تسارع حملة التطعيم الأوروبية وأرباح إيجابية للشركات الآمال بتعافٍ اقتصادي قوي.