أبوظبي (وام) ارتفعت وتيرة السيولة المتدفقة إلى أسواق الأسهم المحلية في جلسة منتصف الأسبوع ما قفز بقيمة الصفقات المبرمة إلى نحو 1.65 مليار درهم، فيما بلغت مكاسب القيمة السوقية لأسهم الشركات المتداولة 4.5 مليار درهم في ختام التعاملات. وفي ظل تواصل الأداء الإيجابي للأسواق المالية، فقد ارتفع اجمالي أرباح القيمة السوقية إلى 9.9 مليار درهم خلال جلستين.

وكان واضحاً في ربع الساعة الأولى من عمر الجلسة أن الأسواق في طريقها إلى تسجيل المزيد من التحسن، وهو ما حدث فعلاً بعدما ارتفعت أسعار مجموعة من الأسهم القيادية وسط استمرار عمليات التداول المكثفة عليها، حسبما أظهر الرصد اليومي للتعاملات. وعلى مستوى حركة المؤشرات العامة، فقد ارتفع المؤشر العام لسوق أبوظبي للأوراق المالية بنسبة 0.3% تقريباً مغلقاً عند مستوى 6094 نقطة، في حين قفز المؤشر العام لسوق دبي المالي إلى مستوى 2653 نقطة بنمو نسبته 1.13%، مقارنة مع جلسة اليوم السابق.

وواصل سهم إعمار تألقه مرتفعاً إلى 3.91 درهم وسط ارتفاع وتيرة السيولة المتداولة عليه والتي تجاوزت قيمتها 78 مليون درهم. فيما صعد سهم الاتصالات المتكاملة إلى 6.65 درهم وأرامكس إلى 3.98 درهم وبنك دبي الإسلامي إلى 4.50 درهم، في حين ارتفع سهم السوق إلى 1.09 درهم.

وفي سوق أبوظبي للأوراق المالية، فقد ارتفع سهم بنك أبوظبي الأول إلى 14.38 درهم وسط تداولات بقيمة تجاوزت 413 مليون درهم، فيما ارتفع سهم الدار إلى 3.54 درهم بصفقات بلغت قيمتها 334 مليون درهم. من جانبه ارتفع سهم الشركة العالمية القابضة إلى 91 درهماً، بتداولات بلغت قيمتها 244 مليون درهم وسهم أغذية إلى 6.25 درهم.