دبي (الاتحاد)

أكد معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير دولة للتجارة الخارجية، أن قطاع التجارة الخارجية يعد القاطرة الرئيسية لتنويع بيئة الاقتصاد الوطني ونمو الناتج المحلي الإجمالي غير النفطي لدولة الإمارات، وتلعب جمارك دبي دوراً محورياً في دعم نموها وريادتها على كافة الأصعدة».
وأضاف خلال زيارته مقر دائرة جمارك دبي» وتمثل زيارتنا لجمارك دبي فرصة جيدة للاطلاع ميدانياً على الجهود المميزة للدائرة في تطوير العمل الجمركي وتعزيز أداء قطاع التجارة الخارجية، وقد شاهدنا تقدماً ملموساً في الدائرة على مستوى الخدمات التجارية والجمركية، وهو الأمر الذي سينعكس على زيادة فرص نمو التجارة الخارجية للدولة وتسريع وتيرة التعافي الاقتصادي من آثار جائحة «كوفيد – 19».
رافق معاليه في الزيارة عبدالله سلطان الفن الشامسي وكيل وزارة الاقتصاد المساعد لقطاع الرقابة والمتابعة، وكان في استقبله سلطان أحمد بن سليم رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة و  أحمد محبوب مصبح المدير العام لجمارك دبي بحضور المدراء التنفيذيين وعدد من مدراء الإدارات الجمركية.
وقدمت جمارك دبي لمعالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي خلال زيارته للدائرة عرضاً شاملاً حول تطور حركة التجارة الخارجية في إمارة دبي ودور العمل الجمركي في تحقيق ازدهار التجارة من خلال تقديم أفضل مستوى من الخدمات والتسهيلات التجارية والجمركية للتجار والمستثمرين، كما جرى عرض الإجراءات التي تتبعها جمارك دبي لمكافحة الإغراق وحماية التجارة الخارجية من أضراره ومخاطره.
واطلع معاليه خلال جولة ميدانية في إدارات جمارك دبي على تطور العمل في الدائرة والجهود المبذولة من كافة الإدارات للارتقاء الدائم في مستوى الأداء الجمركي تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» بالعمل على إسعاد المتعاملين دعماً لدور دبي كمركز إقليمي ودولي للتجارة العالمية.
 وأضاف معالي الزيودي: « نحرص على تعزيز التعاون والتنسيق مع جمارك دبي لتحقيق أعلى مستوى من التكامل في الأداء بين الجهات الحكومية الاتحادية والمحلية بهدف تطوير قطاع التجارة الخارجية، بما يحقق رؤية الدولة وتوجيهات القيادة الرشيدة بأهمية تكامل الأدوار بين الجهات المعنية في الدولة لتنمية الاقتصاد الوطني ويخدم السياسات التنموية ويساهم في تعزيز سمعة وتنافسية دولة الإمارات في المؤشرات العالمية انسجاماً مع مئوية الإمارات 2071».
وعبر سلطان أحمد بن سليم عن خالص الترحيب والتقدير لزيارة معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير دولة للتجارة الخارجية إلى جمارك دبي، وقال سعادته: «تعزز زيارة معاليه للدائرة التعاون والتنسيق المشترك مع الحكومة الاتحادية لدعم قطاع التجارة الخارجية، حيث تعمل جمارك دبي على تنفيذ خطة دبي الخمسية التي أطلقتها قيادتنا الحكيمة لرفع قيمة التبادل التجاري الخارجي للإمارة إلى 2 تريليون درهم، وقد بلغت قيمة تجارة دبي الخارجية في العام 2020 نحو 1.182 تريليون درهم مع وصول كمية التجارة إلى نحو 100 مليون طن، وارتفعت الصادرات في العام الماضي بنسبة 8٪ بالرغم من تحديات جائحة كوفيدـ 19 لتصل قيمتها إلى 167 مليار درهم فيما بلغت قيمة الواردات 686 مليار درهم وقيمة إعادة التصدير 329 مليار درهم».