دبي (الاتحاد)

أعلن بنك «المشرق»، إحدى المؤسسات المالية الرائدة في دولة الإمارات العربية المتحدة، عن نتائجه المالية للربع الأول المنتهي في 31 مارس 2021.
قال معالي عبد العزيز الغرير، رئيس مجلس إدارة بنك المشرق: «على الرغم من الأوضاع الاقتصادية الصعبة، أعلن بنك المشرق عن تحقيق صافي أرباح بقيمة 43 مليون درهم خلال الربع الأول من العام. وواصل البنك اتباع سياسة متحفظة تجاه المخاطر انعكست في مستوى مخصصات القروض المتعثرة. ونحن ممتنون جداً لأننا نعمل في دولة الإمارات العربية المتحدة التي تواصل قيادتها الحكيمة اتخاذ إجراءات وقائية قوية لمواجهة الجائحة الحالية، وحماية مصالح قطاع الأعمال. ومع أننا نتوقع أن يكون النصف الأول من العام مليئاً بالتحديات، فإننا لا نزال متفائلين، ولو بحذر، حيال مسار الانتعاش الاقتصادي في النصف الثاني منه. وأضاف «نواصل التركيز على توسيع نطاق العروض الرقمية للبنك من خلال تعزيز نموذجنا التشغيلي ومواصلة القيام باستثمارات استراتيجية في منصاتنا التكنولوجية، بما يوفر تجربة سلسة لعملائنا. وهذا يضمن استمرارنا في تحقيق عائدات مجزية للمساهمين، وتعزيز مكانتنا في ظل التغييرات التي تحيط بقطاع الخدمات المصرفية».
وقال أحمد عبد العال، الرئيس التنفيذي لبنك المشرق: «لا تزال البيانات المالية للبنك في وضع مستقر، كما يتضح من نسبة كفاية رأس المال البالغة 14.4% والسيولة الإجمالية البالغة 28.8% . وبالإضافة إلى ذلك، فإن أعمالنا الأساسية في خدمات صيرفة التجزئة والخدمات المصرفية للشركات والخدمات الاستثمارية، وكذلك امتيازاتنا الدولية، تحافظ على قوتها وتستمر في تحقيق أرباح مجزية.