أبوظبي (وام) واصل سوق أبوظبي للأوراق المالية ارتفاعه لليوم الثاني على التوالي، وذلك بدعم من استمرار عمليات الشراء المؤسسي المحلي والأجنبي، والذي تركز على شريحة محددة من الأسهم القيادية.

ويظهر الرصد اليومي لحركة التعاملات أن القيمة السوقية لأسهم الشركات المدرجة ارتفعت بمقدار 800 مليون درهم في ختام الجلسة. وعلى صعيد السيولة، فقد بلغت قيمة الصفقات المبرمة في السوق نحو 888 مليون درهم، فيما وصل عدد الأسهم المتداولة 144 مليون سهم، نفذت من خلال 2383 صفقة.

وكان المؤشر العام لسوق أبوظبي للأوراق المالية أغلق عند مستوى 6091 نقطة، بزيادة نسبتها 0.35% مقارنة مع جلسة بداية الأسبوع. وقاد سهم بنك أبوظبي الأول المرتفع الى 14.48 درهم النشاط في سوق العاصمة، وتجاوزت قيمة التداولات المنفذة على السهم حاجز 200 مليون درهم.

ونجح سهم اتصالات بالانضمام الى قائمة الرابحين في السوق، بعدما ارتفع الى 21.90 درهم، وذلك بالإضافة إلى سهم ادنوك للتوزيع المغلق عند 4.40 درهم، كما صعد سهم بنك أبوظبي التجاري إلى 6.15 درهم.

يشار إلى أن الهدوء سيطر على حركة بعض الأسهم التي شهدت في وقت سابق ارتفاعات قوية، ومن ضمنها سهم الشركة العالمية القابضة المغلق عند مستوى 86.85 درهم، وذلك رغم تجاوز قيمة الصفقات المبرمة عليه 228 مليون درهم.