مصطفى عبد العظيم (دبي)

كشفت وزارة الاقتصاد عن طرح منافذ البيع والتعاونيات الاستهلاكية على مستوى دولة الإمارات، أكثر من 30 ألف سلعة مخفضة بنسب تتراوح بين 25 إلى 75% خلال شهر رمضان المبارك، مؤكدة توافر جميع السلع في الأسواق بكميات ضخمة، حيث يتجاوز المخزون المتاح حالياً في أبوظبي ودبي 130 ألف طن.
وأفادت الوزارة خلال إحاطة إعلامية نظمتها أمس حول إجراءات حماية المستهلك، والاستعدادات والجهود المبذولة لاستقبال شهر رمضان المبارك المقبل، اعتزامها تنفيذ أكثر من 420 زيارة وجولة تفتيشية على مدار شهر رمضان، إلى الجمعيات التعاونية ومنافذ البيع والبقالات والأسواق في مختلف إمارات الدولة، للتأكد من محافظة الأسعار على مستوياتها والتزام المنافذ والأسواق، مشددة على ضرورة التزام المتسوقين بالإجراءات الاحترازية.

  • مروان السبوسي
    مروان السبوسي

وقال مروان السبوسي، مدير إدارة المنافسة وحماية المستهلك بوزارة الاقتصاد، خلال الإحاطة، التي شارك فيها ممثلون عن الاتحاد التعاوني الاستهلاكي ومنافذ بيع، أن وزارة الاقتصاد ممثلة بإدارة المنافسة وحماية المستهلك عقدت منذ بداية عام 2021 وحتى الوقت الحالي، نحو 29 اجتماعاً مع تجار السلع الرمضانية الرئيسة لضمان توافر السلع وتلبية احتياجات الأسواق، وضمان استقرار الأسعار وتجنب أي ارتفاعات غير مبررة، مشيراً إلى أن الموردين أكدوا التزامهم بتغطية احتياجات الأسواق المحلية من السلع والمنتجات واتخاذهم التدابير اللازمة لتفادي مواجهة أي نقص في السلع الأساسية على مدار العام، وتحديداً خلال موسم رمضان المبارك.
وأشار إلى عقد الوزارة اجتماعات مع ممثلي أسواق الخضراوات والفواكه في دبي وأبوظبي، حيث تم الاتفاق على توفير الكميات اللازمة من الخضراوات والفواكه استعداداً لشهر رمضان، بحيث تتم تلبية زيادة الطلب المتوقعة خلال الشهر الفضيل، لافتاً إلى أن معدل الاستيراد اليومي للخضراوات والفواكه في سوق دبي خلال موسم رمضان يبلغ نحو 17 ألف طن، في حين سيصل استيراد تجار أبوظبي إلى نحو 5 آلاف طن بشكل يومي، فيما يبلغ إجمالي حجم المخزون المتوفر حالياً من الخضراوات والفواكه نحو 130 ألف طن.

سلال رمضانية
وأوضح السبوسي أن التعاونيات الاستهلاكية ومنافذ البيع بالدولة، والتي يبلغ العدد الإجمالي لمقراتها وفروعها 894 منفذاً تنتشر في مختلف إمارات الدولة، أعلنت سلسلة من حملات التخفيضات الرمضانية في مختلف هذه الجمعيات والمنافذ، بنسب تتراوح بين 25 و75% على العديد من السلع الأساسية ولا سيما الرمضانية، ويصل إجمالي عدد السلع التي تشملها الحملات في بعض المنافذ إلى 30 ألف سلعة.
وأوضح السبوسي أن العديد من الجمعيات والمنافذ تطرح عروضاً خاصة على منصاتها الخاصة بالتسوق الإلكتروني، مؤكداً أهمية هذه العروض لما تحققه من زيادة رضا المستهلكين وتسهيل حصولهم على السلع والمنتجات والخدمات، وكذلك المساهمة في تجنب الازدحام في منافذ البيع وتيسير الحفاظ على التباعد الجسدي والإجراءات الاحترازية الصحية المطلوبة خلال جائحة «كوفيد-19».

420 زيارة تفتيشية
 وقال إن وزارة الاقتصاد وضعت خطة للجولات الميدانية، تشمل الزيارات التفتيشية والجولات التفقدية قبل وخلال شهر رمضان المبارك، والتي تشمل 420 زيارة وجولة على الجمعيات التعاونية ومنافذ البيع والبقالات وأسواق اللحوم والدجاج والأسماك في مختلف إمارات الدولة، للتأكد من محافظة الأسعار على مستوياتها والتزام المنافذ والأسواق بتطبيق المبادرات التي تم إعلانها.

  • حسن المرزوقي
    حسن المرزوقي

«اللولو» ترصد 40 مليون درهم لتخفيضات رمضان
قال حسن محمد المرزوقي، مسؤول العلاقات العامة في شركة اللولو العالمية، إن المجموعة رصدت 40 مليون درهم لدعم عروض وخصومات موسم رمضان، والتي ستشمل نحو 30 ألف سلعة في 90 متجراً للمجموعة على مستوى الدولة، لافتاً إلى أن العروض ستشمل خصومات تتراوح بين 25 إلى 70% على السلع المختلفة.
وأكد المرزوقي جاهزية منافذ المجموعة للتعامل مع الطلب الاستهلاكي المتوقع خلال شهر رمضان، وضمان الانسيابية في الحركة خلال الفروع، من خلال تحسين أنظمة الدفع بالانتقال إلى أنظمة المدفوعات غير التلامسية، بالإضافة إلى تحسين أعمال التجارة الإلكترونية.

  • سهيل البستكي
    سهيل البستكي

7 مليارات درهم مبيعات التعاونيات خلال 2020 
أكد الدكتور سهيل البستكي، مدير إدارة السعادة والتسويق في تعاونية الاتحاد، في كلمته بالإنابة عن الاتحاد التعاوني الاستهلاكي، حرص التعاونيات الاستهلاكية في الدولة، على توفير السلع بأسعار تنافسية مخفضة سعياً للحفاظ على التوازين واستقرار الأسعار والعمل على بناء سوق مستدام، مشيراً إلى أن جميع التعاونيات الاستهلاكية في الدولة والتي يبلغ عددها 17 تعاونية تضم 160 فرعاً، ستطرح حملات وعروضاً ترويجية خاصة بالشهر الكريم تشمل ما يقارب 40 ألف سلعة بتخفيضات تتراوح ما بين 25% و75%، إلى جانب عروض السلال الرمضانية المدعمة.
وقال البستكي إن مبيعات التعاونيات الاستهلاكية خلال عام 2020 ارتفعت إلى7.093 مليار درهم، فيما بلغ عدد المساهمين في التعاونيات 84 ألفاً و478 مساهماً، متوقعاً أن يرتفع إجمالي عدد فروع التعاونيات الاستهلاكية في الدولة في نهاية العام الجاري إلى 195 فرعاً، حيث يجري تشييد نحو18 فرعاً تشمل 6 أفرع لتعاونية الاتحاد و3 أفرع لتعاونية أبوظبي و3 أفرع لتعاونية الشارقة وفرعاً لتعاونية العين و3 أفرع لتعاونية الإمارات وفرعين لتعاونية بني ياس.
وأوضح أن الاتحاد التعاوني الاستهلاكي يعمل ضمن خطط مدروسة ترمي للاستمرار في تخفيض أسعار السلع وتثبيتها، إلى جانب توفير كميات كبيرة خلال المناسبات والمواسم لتجنب النقص أو ارتفاع أسعار السلع والمنتجات، مع ضمان الجودة والحرص على اتباع وتطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية، حيث يوفر الاتحاد التعاوني الاستهلاكي نحو 1000 سلعة استهلاكية أساسية تحت علامة «التعاون Co-op» التي تتمتع بجودة عالية، وأسعار تنافسية تضاهي المنتجات الأجنبية، مشيراً على أنه سيتم تخصيص نحو 100 سلعه منها لحملة شهر رمضان الفضيل بنسب تخفيض تصل إلى 50%.