يوسف العربي (أبوظبي)

انتقلت شركة «إنجازات» إلى تقديم الحلول المتكاملة لعملائها في مجالات التحول الرقمي والحوسبة السحابية والأمن السيبراني، بحسب خالد الملحي، الرئيس التنفيذي للشركة الذي أكد أن الجائحة أظهرت أهمية التكنولوجيا وضاعفت وتيرة التحول الرقمي.  وقال الملحي لـ «الاتحاد» إن تقديم الحلول المتكاملة والمخصصة حسب احتياجات كل عميل تأتي منسجمة مع المتغيرات العالمية بقطاع التكنولوجيا، منوهاً إلى أن «إنجازات» ركزت خلال الفترة الماضية على الاستثمار في بناء الأصول، كما تتمتع بشبكة واسعة من الشراكات التي تضم شركات عالمية ومحلية ما مكنها اليوم من تبوء مكانة رائدة في السوق المحلية. 
وأوضح أن إنجازات أدركت مبكراً حاجة السوق إلى تنسيق العمل بين موفر الخدمة ومستقبل الخدمة بحيث تساهم «إنجازات» في تمكين الشركات من التركيز على تحقيق أهداف الأعمال الخاصة بها، باستخدام حلول الحوسبة السحابية والتكنولوجيا الناشئة، وتوفير منصات وخدمات رقمية متقدمة.

مستقبل الخدمة
وقال الرئيس التنفيذي لشكة «إنجازات»، إن مستقبل الخدمة دائماً ما يكون بين خيارين رئيسيين فيما يتعلق بالاتصالات وتكنولوجيا المعلومات أولهما التركيز على الخدمة التي يقدمها والتي تشكل جوهر عمله الرئيسي أو التركيز على بناء أصول التكنولوجيا وتشغيلها. 
وأضاف الملحي أن «إنجازات» رصدت رغبة العديد من الشركات الحكومية والخاصة في التوسع على عدة نطاقات حيث أصبحت الشريحة التي تخدمها هذه الشركات أكثر عالمية من خلال زيادة الانتشار على المستوى الجغرافي حيث تضاعف الإقبال على تخليص المعاملات عن بُعد.  وأشار إلى شركة إنجازات ركزت على بناء الإمكانيات وتهيئة فرق العمل بالتزامن مع بناء شبكة من الشركاء بحيث يتم توفير الحلول المتكاملة بدء من إعداد الاستراتيجية إلى تطبيقها. 
وأضاف إن «إنجازات» تعمل مع عملائها من القطاعين الحكومي والخاص من خلال تركيزهم على عملهم الرئيسي على أن تتولى إنجازات كل ما يتعلق بالاتصالات وتقنية المعلومات داخل الشركة.

  • خالد الملحي
    خالد الملحي

الذكاء الاصطناعي 
وفيما يتعلق بالتقنيات الناشئة شدد الملحي على أهمية مواكبة التطورات فيما يتعلق بتقنيات الذكاء الاصطناعي، والبلوك تشين، وإنترنت الأشياء، مع ضبط الاستثمارات بهذه التقنيات وتحديد كيفية توظيفها لخدمة أهداف المؤسسة. وأوضح أن الكثير من الجهات بدأت تستثمر في التدريب والتوعية الخاصة باستخدامات التقنيات الناشئة لتسريع وتيرة نضوج هذه التقنيات بحيث تمكنها للبناء استعدادا لما هو قادم في المستقبل.
وأشار إلى أن تحديد مفهوم الذكاء الاصطناعي وكيفية توظيفه لخدمة أهداف المؤسسات من الأمور الأساسية لأي مؤسسة بما يضمن فعالية الاستثمار وكفاءته.

حلول مخصصة 
وأشار إلى أن المعرفة المعمقة لـ «إنجازات» بالسوق المحلية التي تعمل بها منذ 15 عاماً تعتبر ركيزة أساسية للعمل حيث تقدم الشركة خدماتها لطيف واسع من الشركاء في العديد من القطاعات أبرزها قطاع الصحة، والمدن الذكية، والدفاع، والنفط والغاز. 
ولفت إلى أن الشركة ترحب بالمنافسة وتعمل مع الشركات العالمية وتعمل مع المنافسين في عدد من المشاريع من منطلق رؤية حيث لا يمكن لمؤسسة أن تقدم جميع الخدمات من دون شركاء.

أمن البيانات 
وأكد الملحي إن تخزين البيانات داخل مراكز بيانات داخل الدولة جزء من منظومة متكاملة تضمن أمن البيانات والمعلومات في مختلف القطاعات. وقال انضمام «إنجازات» إلى مجموعة «جي 42» شكل خطوة استراتيجية لاسيما أن الشركتين تتمتعان بحضور قوي في السوقين المحلية والإقليمية.

بناء الكوادر 
قال الرئيس التنفيذي إن شركة «إنجازات» تركز على تنمية العنصر البشري باعتباره الركيزة الأساسية لأي تقدم، مؤكداً أن الشركة تسجل حالياً واحداً من أعلى مستويات التوطين بالقطاع والذي يناهز 30% كما تواصل عمليات التدريب  وتعد «إنجازات» إحدى الشركات الرائدة في توفير خدمات التكنولوجيا والتحوّل الرقمي بالمنطقة، حيث تضطلع بدور محوري في تطوير الاقتصاد الرقمي.
تساهم «إنجازات» في تمكين الشركات من التركيز على تحقيق أهداف الأعمال الخاصة بها، باستخدام حلول الحوسبة السحابية والتكنولوجيا الناشئة، وتوفير منصات وخدمات رقمية متقدمة، عبر تبني نهج الشراكات بين القطاعين العام والخاص.

مجالات عمل «إنجازات»
تساهم التكنولوجيا الحديثة في الارتقاء بالمدن نحو الأفضل سواء في دولة الإمارات أو العالم ككل وتساهم في تمكين الاستجابات الذكية للقضايا اليومية مثل الحوكمة، والصحة، والسلامة، والخدمات، والتنقّل. 
وخير مثال على ذلك نظام التنبيه والتحكم «حصنّتك» للمراقبة الذكية، وهو مبادرة مشتركة بين وزارة الداخلية الإماراتية وشركة «إنجازات» هدفها تركيب وتشغيل «أجهزة نقل الإنذارات» في أكثر من 150.000 مبنى.
كما تستلزم التحديات التي يشهدها قطاع الرعاية الصحية إيجاد حلول جديدة كما يتعيّن تطوير القدرات لاعتماد نماذج رعاية صحية جديدة، وتحسين سويّة الوصول إليها، وتعزيز مخرجاتها واستطاعت «إنجازات» تحسين مخرجات الرعاية الصحية عبر طرح مبادرات عديدة مثل «ملفّي»، وهي أول منصّة موحدة لحفظ سجلات المرضى في المنطقة، وهي ثمرة الشراكة مع دائرة الصحة – أبوظبي. 
ويجري حالياً استبدال نماذج التعليم التقليدية بالحلول الهجينة وحلول التعلّم عن بعد وتساعد حلول إنجازات المدارس على مواكبة التيار الجديد مع مواصلة التركيز على صحة الطلاب وسلامتهم النفسية، حيث تستخدم أساليب «اللعب» والذكاء الاصطناعي للوصول إلى تجارب تعليم تفاعلية وعميقة التأثير. 
وتساهم منصة «إنجازات» الرقمية المدعومة بتقنية الذكاء الاصطناعي في تمكين التعاون الفعّال بين المساهمين في سلاسل التوريد، كما تساعد على تحقيق الموازنة بين جانبي العرض والطلب على الكهرباء بغية الحفاظ على أمن ومرونة الشبكة.