لندن (رويترز) - أظهرت بيانات أولية من اتحاد مصنعي وموزعي السيارات في بريطانيا أن تسجيلات السيارات الجديدة تراجعت بنحو 36 بالمئة في فبراير على أساس سنوي إذ أجبرت إجراءات العزل العام التي فُرضت لمكافحة كوفيد-19 صالات العرض على الإغلاق.
وأشار الاتحاد أن الأحجام التي تباع عند أدنى مستوى لها في فبراير منذ عام 1959.
ولجأ أصحاب المعارض وشركات بيع السيارات لاستخدام الإنترنت في خدمات العرض والبيع والتوصيل لمواصلة العمل.