سيؤول (رويترز) - نفت هيونداي موتور الكورية الجنوبية ووحدتها كيا اليوم الاثنين استمرار إجراء محادثات مع آبل بشأن السيارات الكهربائية ذاتية القيادة بعد شهر فحسب من تأكيد إجراء محادثات في مراحل أولية مع شركة التكنولوجيا العملاقة.
 تعرضت القيمة السوقية للشركتين لانخفاض حاد، إذ تراجع سهم هيونداي 6.2 بالمئة مما محا ثلاثة مليارات دولار من قيمتها السوقية. أما أسهم كيا، فهوت 15 بالمئة لتخسر 5.5 مليار دولار من قيمتها. كانت وسائل إعلام محلية أفادت أن كيا هي شريك العمليات المحتمل لـ«آبل» في تلك الصفقة.
 وقالت هيونداي وكيا اليوم في إفصاح للبورصة «نتلقى طلبات بشأن التعاون في التطوير المشترك للسيارات الكهربائية ذاتية القيادة من عدة شركات لكنها النقاشات في مرحلة مبكرة ولم يتخذ قرار بشأنها بعد.لسنا في محادثات مع آبل بخصوص سيارات ذاتية القيادة».
 كانت أسهم كيا قفزت 61 بالمئة بعد أن أكدت هيونداي في البداية تقريرا بثته وسائل إعلام محلية أوائل الشهر الماضي عن مناقشات مع آبل بشأن تطوير سيارات كهربائية ذاتية القيادة بحلول 2027 على أن تُصنع البطاريات في مصانع بالولايات المتحدة تشغلها هيونداي أو كيا.
 وحتى الأسبوع الماضي، كانت وسائل إعلام من بينها سي.إن.بي.سي تقول إن الصفقة صارت وشيكة.
 لكن مصادر مطلعة قالت إنه على الرغم من الارتفاع الكبير في أسهم كيا وهيونداي بفضل أنباء المحادثات مع آبل، فإن الشركتين تشهدان معارضة داخلية قوية لفكرة التحول إلى متعاقد لصالح آبل.
 ولم تؤكد آبل قط إجراء المحادثات ولم يتسن التواصل معها بعد للحصول على تعليق.