دبي (الاتحاد)

قام قطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك باقتصادية دبي يوم أمس بإغلاق محل لتجارة الهواتف المتحركة، ومخالفة 23 منشأة تجارية، والتنبيه على محلين تجاريين، لعدم الالتزام بالتدابير الاحترازية الخاصة بالحد من انتشار فيروس كورونا «كوفيدـ 19»، كلبس الكمامات والتباعد الجسدي، في محلات الأسواق المفتوحة في نايف، والمرر، وهور العنز، والرقة، والرأس، والبطين، والضغاية، وعيال ناصر وفي المراكز التجارية.
وبالمقابل، خلال عمليات التفتيش بلغ عدد المحال المستوفية للشروط والتدابير الاحترازية 652 محلاً، وقد تنوعت الأنشطة التجارية للمحلات المخالفة لتشمل الأنشطة التالية؛ تجارة الملابس الجاهزة، خدمات متابعة المعاملات، تجارة الهواتف المتحركة ولوازمها، تجارة عامة، خدمات الدعاية والإعلان، محل تجزئة، تجارة المجوهرات، تجارة الأدوات والأواني المنزلية، تجارة العطور ومستحضرات التجميل، تجارة الحاسب الآلي ولوازمه، الاستثمار في المشروعات التجارية وتأسيسها وإدارتها، مراجعة الحسابات، مركز إنجاز الخدمات الحكومية.
وأشارت اقتصادية دبي إلى أنها ستواصل جولاتها بالتعاون مع مختلف الشركاء، ولن تتهاون مع المخالفات والتجاوزات التي يتم رصدها أو الإبلاغ عنها من قبل جمهور المستهلكين والمتعاملين. وتوجه اقتصادية دبي التجار بالالتزام بالتدابير الاحترازية كلبس الكمامات والقفازات وتطبيق مبادئ التباعد الجسدي.