سول (د ب أ)

تتوقع شركة سامسونج الكورية الجنوبية العملاقة للإلكترونيات تحقيق قفزة في أرباحها، خلال الربع الأخير من العام الماضي واستفادت سامسونج من كثافة الحركة على شبكة الإنترنت، خلال العام الماضي بسبب جائحة كورونا، وهو ما عزز الطلب على رقائق الذاكرة الخاصة بأجهزة الخوادم والحاسبات، مع اتجاه الكثيرين للعمل من المنزل. وكانت رقائق الذاكرة هي أكبر مصدر للأرباح بالنسبة للشركة بفارق كبير عن باقي منتجاتها. وذكرت الشركة العملاقة في بيان أمس أنه من المتوقع أن تقفز الأرباح من الأنشطة الرئيسية للشركة بنسبة 26 بالمئة خلال الربع الأخير من 2020 مقارنة بنفس الفترة من العام السابق إلى 9 تريليونات وون (8.2 مليار دولار).
كما تتوقع سامسونج زيادة في حجم المبيعات، خلال الربع الأخير بنسبة 1.9 بالمئة إلى 61 تريليون وون. وسوف تقدم الشركة بيانات أكثر دقة عن نتائج أعمالها في وقت لاحق. وتعتبر سامسونج من كبرى شركات الإلكترونيات التي تعمل في مجالات رقائق الذاكرة والهواتف الذكية وأجهزة التلفزيون.