واشنطن (وكالات)

فتحت مؤشرات الأسهم الأميركية على صعود أمس، حيث تغاضى المستثمرون عن تهديد الرئيس دونالد ترامب بعدم توقيع حزمة تحفيز لمواجهة تداعيات كوفيد-19 حجمها 892 مليار دولار، في حين جاءت طلبات إعانة البطالة الأسبوعية أفضل من المتوقع، حيث تراجع عدد المتقدمين بطلبات جديدة إلى 803 آلاف للأسبوع المنتهي في 19 ديسمبر، مقارنة مع 892 ألفا في الأسبوع السابق.
وارتفع المؤشر داو جونز الصناعي 31.22 نقطة، بما يعادل 0.10 بالمئة ليصل إلى 30046.73 نقطة، وزاد المؤشر ستاندرد أند بورز 500 بمقدار 6.16 نقطة أو 0.17 بالمئة، مسجلاً 3693.42 نقطة، في حين تقدم المؤشر ناسداك المجمع 27.02 نقطة أو 0.21 بالمئة إلى 12834.94 نقطة عند الفتح.
وسجلت ثقة المستهلكين تراجعاً غير متوقع خلال ديسمبر لتصل إلى أقل مستوى لها منذ أربعة أشهر في ظل عودة أعداد المصابين بفيروس كورونا المستجد إلى الارتفاع، ما دفع المزيد من الولايات إلى فرض قيود على الأنشطة والسفر. وتراجع مؤشر معهد كونفرانس بورد المستقل لثقة المستهلكين إلى 88.6 نقطة خلال الشهر الحالي مقابل 92.9 نقطة خلال نوفمبر.