أبوظبي (الاتحاد)

أعلن بنك أبوظبي الأول، أمس، توسعة شبكة مكاتبه العالمية في آسيا، مع افتتاح مكتب تمثيلي في العاصمة الإندونيسية جاكرتا. 
وسيعمل بنك أبوظبي الأول - إندونيسيا على تسهيل التبادل التجاري والتدفقات الاستثمارية بين دولة الإمارات العربية المتحدة ومنطقة دول مجلس التعاون الخليجي ومصر وآسيا. وسيدعم المكتب التمثيلي مصالح عملاء بنك أبوظبي الأول في إندونيسيا، من خلال تسهيل التواصل بين الأسواق، وتقديم الخدمات الاستشارية والمعلومات الدقيقة والشاملة عن السوق، بالتزامن مع تعزيز العلاقات مع مؤسسات القطاعين العام والخاص والبنوك في إندونيسيا. 
وفي هذا السياق، قال أندريه صايغ، الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك أبوظبي الأول: «يمثل افتتاح مكتبنا التمثيلي الجديد في جاكرتا رافداً قوياً لاستراتيجية النمو الدولية للمجموعة، وسيقدم دعمه لعملائنا، وسيعزز التجارة الدولية على امتداد دولة الإمارات العربية المتحدة ودول مجلس التعاون الخليجي ومصر. وتمتلك إندونيسيا الاقتصاد الأكبر على مستوى منطقة جنوب شرق آسيا، وتعتبر شريكاً تجارياً استراتيجياً لمنطقتنا، الأمر الذي رسخ مكانتها بين الوجهات الاستثمارية الإماراتية المفضلة في الخارج، لكونها تتمتع بمقومات نمو كبيرة مستقبلاً. وسيعمل بنك أبوظبي الأول من خلال المكتب التمثيلي الجديد على دعم وتعزيز العلاقات الثنائية التجارية والاقتصادية بين الطرفين». 
وسيقوم المكتب الجديد بدعم أعمال البنك في فرع سنغافورة أيضاً، والذي يقدم مجموعة متكاملة من المنتجات والخدمات المالية عالمية المستوى للعملاء في مناطق آسيا المحيط الهادئ.