أبوظبي (الاتحاد)

 وقعت موانئ أبوظبي، مذكرة تفاهم مع اتحاد أرباب الصناعة الإسرائيلي، في خطوة تهدف إلى تعزيز التعاون الثنائي، في مجالات التجارة والاستثمار والتقنية وتحسين البحوث والتطوير والابتكار.
 وقال معالي فلاح محمد الأحبابي، عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي ورئيس مجلس إدارة موانئ أبوظبي بالمناسبة: «إن توقيع معاهدة السلام التاريخية بين دولة الإمارات العربية المتحدة وإسرائيل يأتي نتيجة للرؤية الاستثنائية لقيادتنا الرشيدة. وتفتح هذه المعاهدة آفاقاً واسعة أمام التعاون الثنائي في القطاعات الاقتصادية والصناعية والتجارية».
بدوره، قال الدكتور رون تومر، رئيس اتحاد أرباب الصناعة الإسرائيلي: «يشكل هذا الاتفاق المبدئي والأول من نوعه، قاعدة راسخة لبناء علاقات تجارية وثيقة بين إسرائيل ودولة الإمارات العربية المتحدة، وثمرة لمعاهدة السلام التاريخية بين البلدين».
من جهته، قال الكابتن محمد جمعة الشامسي، الرئيس التنفيذي - موانئ أبوظبي: «تقدم كل من مدينة خليفة الصناعية وزونزكورب فرصاً مميزة إلى شركات القطاع الصناعي في إسرائيل لتوسيع أعمالها، مع القدرة على دعم المصنعين الإسرائيليين عبر توفير بوابة إلى أكثر من 100 سوق إقليمية وعالمية بفضل اتفاقات التجارة الحرة والثنائية التي أبرمتها موانئ أبوظبي».