دبي (الاتحاد)- أعلنت دائرة الإسناد الحكومي بأبوظبي، ممثلة بهيئة أبوظبي الرقمية، الجهة المعنية بقيادة مسيرة التحول الرقمي في حكومة أبوظبي، اليوم، توقيعها اتفاقية شراكة مع شركة F5، تهدف لتعزيز القيمة المضافة على الخدمات التي تقدمها الشركة للجهات الحكومية في أبوظبي. 
ويأتي توقيع اتفاقية الشراكة ضمن فعاليات أسبوع جيتكس للتقنية، وذلك في إطار جهود «الهيئة» الرامية إلى قيادة المستقبل الرقمي لحكومة أبوظبي، ودعم توجهات الإمارة نحو التحول الرقمي، من خلال تسخير التقنيات الحديثة، ووضع الاستراتيجيات والسياسات والمعايير وتطوير البنى التحتية الرقمية عبر الشراكة مع القطاعين العام والخاص، وبما يعزز فاعلية الأداء الحكومي. 
وتهدف الاتفاقية إلى تسهيل الحصول على التطبيقات والحلول المتقدمة التي توفرها F5 للجهات الحكومية، وزيادة قيمة الخدمات المقدمة لهذه الجهات، بالإضافة إلى دعم شركة F5 لموظفي الجهات الحكومية في أبوظبي في العديد من المجالات، بما في ذلك التدريب والوعي وغيرها.
وقال المهندس محمد عبد الحميد العسكر، مدير عام هيئة أبوظبي الرقمية: «نحن سعداء بهذا التعاون مع شركة F5، والذي يتماشى بدوره مع رؤية (الهيئة) في قيادة المستقبل الرقمي لحكومة أبوظبي، وتعزيز التنسيق بين الجهات الحكومية والشركاء الاستراتيجيين، بما يسهم في تشجيع الابتكار في مختلف مجالات الخدمات الحكومية». 
وأضاف العسكر: «تحرص هيئة أبوظبي الرقمية على تعزيز العلاقات بين القطاعين العام والخاص والارتقاء بها، والعمل مع الشركاء الاستراتيجيين مثل F5، حيث يساهم هذا التعاون في دعم جهود (الهيئة) في قيادة المستقبل الرقمي لإمارة أبوظبي عبر دعم الشركاء الحكوميين لتقديم الخدمات، وبناء منظومات العمل، بُغية إثراء جودة الحياة وزيادة الفرص من أجل نمو الأعمال والأفراد».
ومن جانبه، قال محمد أبو خاطر، نائب الرئيس الإقليمي في الشرق الأوسط وإفريقيا لدى شركة F5: «إن طموحات أبوظبي في مجال التحول الرقمي مثيرة للإعجاب على المستوى العالمي، وتفخر شركة F5 بالتعاون والعمل الوثيق مع هيئة أبوظبي الرقمية، لترجمة هذه الطموحات وجعلها حقيقة من حيث القوة والتأثير، حيث تقوم الشركة بتقديم نطاق عريض من خدمات التطبيقات على مستوى المؤسسات، سواء كانت محلية، أو السحابية. وعبر التعاون وتوحيد الجهود مع هيئة أبوظبي الرقمية، سوف نكون في أفضل وضع يمكننا من ضمان تقديم خبرات رقمية استثنائية للجهات الحكومية في أنحاء إمارة أبوظبي كافة».