ارتفعت أسعار الذهب ارتفاعاً طفيفا اليوم الاثنين، حيث دعمت بيانات ضعيفة للوظائف الأميركية الآمال حيال مزيد من التحفيز المالي، وإن كان التفاؤل بشأن نشر لقاحات للوقاية من فيروس كورونا كبح المكاسب.

وصعد السعر الفوري للذهب 0.2 بالمئة إلى 1841.93 دولار للأونصة، في حين تقدمت عقود الذهب الأميركية الآجلة 0.2 بالمئة لتسجل 1844.20 دولار.
وقال ستيفن إينس، كبير مخططي السوق العالمية لدى أكسي للخدمات المالية، "تباطؤ نمو الوظائف وتشديد قواعد حركة الأفراد يذلل كثيراً العقبات التي تعترض طريق إجراءات من الكونجرس" الأميركي.
كانت بيانات صدرت يوم الجمعة أظهرت أقل قدر من الوظائف الجديدة خلال ستة أشهر بالاقتصاد الأميركي في نوفمبر.
واكتسبت محادثات حزمة جديدة لتخفيف تداعيات الجائحة زخماً يوم الجمعة، إذ يعكف مشرعون من الحزبين الجمهوري والديمقراطي على وضع اللمسات الأخيرة على مشروع قانون حجمه 908 مليارات دولار.
ويعتبر الذهب أداة تحوط من التضخم الذي قد ينجم عن تحفيز ضخم.

ونزلت الفضة 0.1 بالمئة إلى 24.15 دولار للأونصة وانخفض البلاتين واحداً بالمئة إلى 1044 دولارا، بينما ارتفع البلاديوم 0.7 بالمئة إلى 2359.05 دولار للأونصة.