يوسف العربي (دبي)

تتوجه أنظار العالم إلى دبي اليوم مع انطلاق الدورة الأربعين من «أسبوع جيتكس للتقنية»، التي تدشن عودة الفعاليات التكنولوجية في العالم.
 ويشارك في جيتكس 2020، وهو أول أكبر فعالية تكنولوجية في العالم تعقد منذ بداية جائحة كورونا، أكثر من 1200 عارض، من بينهم نحو 300 شركة ناشئة من 60 دولة حول العالم، ويجمع بين روّاد التكنولوجيا العالمية، والمبتكرين الكبار والمستثمرين العالميين في قطاع التكنولوجيا، في مركز دبي التجاري العالمي خلال الفترة بين 6 إلى 10 ديسمبر الجاري.

  • هلال المري
    هلال المري

استعادة الزخم 
 وقال هلال سعيد المري، مدير عام سلطة مركز دبي التجاري العالمي لـ «الاتحاد» إن مركز دبي التجاري العالمي حرص على أن يكون في الطليعة باستئناف الفعاليات تدريجياً على الرغم من التحديات التي فرضتها جائحة كورونا على الصعيد العالمي.
 وأضاف أن «أسبوع جيتكس للتقنية 2020» الذي ينطلق اليوم حظي باستجابة واسعة من الدول الرائدة في مجال التكنولوجيا وشركات التقنية العالمية ليتم شغل معظم قاعات العرض المتاحة بالمركز الذي يسجل أعلى نسبة إشغال منذ بداية الجائحة.
 وقال المري إن المشاركة القوية في «أسبوع جيتكس للتقنية 2020» تعد مؤشراً قوياً على عودة الزخم لقطاع الفعاليات الذي يتجه بقوة لاستعادة مستوياته الاعتيادية المسجلة قبل «كورونا». وأشار إلى أن المبتكرين، والمستثمرين، والشركات باتت تتوق إلى عودة الفعاليات العالمية للتواصل وعقد الصفقات وإبرام الاتفاقيات وهي أمور بالغة الأهمية في مجتمع الأعمال.
 وأوضح المري أن العديد من الشركات العالمية باتت تتبنى نهجاً جديداً فيما يتعلق بالمشاركة بالفعاليات للتكييف مع التحديات التي خلفتها الجائحة حيث تتجه للاكتفاء بالمشاركة في أهم ثلاث فعاليات في قطاعها خلال العام، ولذلك فإن المشاركة القوية في جيتكس 2020 ينضوي على دلالة مهمة، وهي احتفاظ دبي بمكانتها المرموقة في صدارة أفضل وجهات الفعاليات العالمية.

أجنحة دولية 
ويستضيف جيتكس أجنحة لبعض الدول الرائدة في مجال التكنولوجيا من حول العالم بما فيها البحرين، وبلجيكا، والبرازيل، وفرنسا، وإسرائيل، وإيطاليا، وهونج كونج، واليابان، ونيجيريا، وبولندا، ورومانيا، وروسيا، والمملكة العربية السعودية، والمملكة المتحدة، والولايات المتحدة الأميركية، بالإضافة إلى مؤتمرات تضم أكثر من 350 متحدثاً يسافرون إلى دبي من 30 دولة مختلفة. 
وتُمثل فعاليات «جيتكس» مظلّة لعروض ابتكارات التكنولوجيا الرائدة في المنطقة، وتتضمن إقامة «جيتكس لنجوم المستقبل»، أكبر فعالية لمشاريع التكنولوجيا الناشئة في المنطقة، و«معرض ومؤتمر الخليج لأمن المعلومات»، و«قمة مستقبل البلوك تشين»، منصّة التكنولوجيا التحولية الرائدة، بالإضافة إلى إطلاق النسخة الأولى من «ماركتنج مينيا»، المنصة الجديدة للعاملين في مجال تسويق العلامات التجارية.

عمالقة التكنولوجيا
وفي هذا العام، يشارك عمالقة التكنولوجيا في «جيتكس»، للكشف عن أحدث الابتكارات التكنولوجية المرتبطة بشكل وثيق واستراتيجي مع تقنيات الذكاء الاصطناعي، وتقنية الجيل الخامس (5G)، والتنقّل في المستقبل، والأمن، وتقنية «بلوك تشين»، وغيرها. ومن المشاركين في هذا العام «مايكروسوفت» و«ديل تكنولوجيز» و«دو» و«اتصالات»، و«لينوفو» و«هانيويل» و«آي بي إم» و«رد هات» و«أفايا» و«هواوي».
ويشهد «جيتكس» مشاركة واسعة لمؤسسات حكومية محلية من مختلف إمارات الدولة، حيث تستعرض أحدث تقنياتها المبتكرة، ومن بين المشاركين ممثلون من مكتب «دبي الذكية» وهيئة كهرباء ومياه دبي، وممثلون من الجهات الحكومية في أبوظبي بالإضافة إلى شرطة دبي وهيئة الطرق والمواصلات كما سيشارك ممثلون عن الجهات الحكومية في عجمان والفجيرة، بالإضافة إلى وزارة الداخلية في المملكة العربية السعودية. 

  • يونس آل ناصر
    يونس آل ناصر

دور متنام 
وقال يونس آل ناصر، مساعد مدير عام مكتب مدينة دبي الذكية: «تقترب انطلاقة «أسبوع جيتكس للتقنية» هذا العام، في ظل ظروف استثنائية يشهدها العالم مع اجتياح وباء (كوفيد-19) أتاحت التجارب المدعومة بالتكنولوجيا فرصة لمواصلة الأعمال حيث تطور دور التكنولوجيا وتعريفها قد تطوّر بشكل كبير.
 وأوضح أنه خلال فعاليات جيتكس هذا العام، تحرص «دبي الذكية» على مشاركة العالم بتجربة دبي الناجحة في الاستفادة من التكنولوجيا لمكافحة الوباء، وإعادة تصميم تجارب المدينة حولها.
 ولفت إلى أن دبي الذكية عملت مع شركائها في القطاعين الحكومي والخاص، لإنشاء مدينة ذكية رائدة على مستوى العالم، بعد انحسار أزمة (كوفيد-19)، ترتكز على دعائم تحقيق السعادة لمواطنيها والمقيمين فيها». وأضاف آل ناصر أنه انسجاماً مع الرؤية المستقبلية، وعملاً بتوجيهات قيادتنا الرشيدة، قطعت دبي خاصة، والإمارات عموماً، شوطاً بعيداً على مسار اعتماد التكنولوجيا المتقدمة واستخدامها، وترسيخ مكانة الإمارة كمركز عالمي للتكنولوجيا، ومدينة ذكية نموذجية للمستقبل».

  • تريكسي لو ميرماند
    تريكسي لو ميرماند

تريكسي لو ميرماند: الترتيبات تمت بالتنسيق مع العارضين 
قالت تريكسي لوه ميرماند، نائب الرئيس التنفيذي لإدارة المعارض والفعاليات في مركز دبي التجاري العالمي، إن موعد انطلاق أسبوع جيتكس للتقنية 2020 منح الشركات العارضة الوقت الكافي لاستكمال الترتيبات ونقل المعروضات بعد ما تم استئناف حركة الطيران تدريجياً.
وأضافت أن مركز دبي التجاري العالمي الجهة المنظمة للفعالية العالمية حرص على استطلاع آراء الشركات العارضة حول موعد انطلاق المعرض وأهم التدابير والإجراءات المطبقة. وأشارت إلى أن الدعم الذي حظي به من الحكومة والقطاع الخاص والمجتمع العالمي شهادة تؤكد على شراكة جيتكس مع مجتمع التكنولوجيا العالمي في إعادة تشكيل العالم من حولنا، حيث أصبح من الضروري تضافر جهود قطاع التكنولوجيا العالمية لابتكار طرق ذكية للعمل والعيش في عالم ما بعد (كوفيد- 19)».
 ولفتت إلى أن «أسبوع جيتكس للتقنية» نجح في ترسيخ سمعته الاستثنائية، طوال العقود الأربعة الماضية باعتباره المنصّة العالمية الأمثل لاستقبال أعظم العقول الرائدة في مجال التكنولوجيا، وقادة الأعمال الدوليين، والنجوم الصاعدة ضمن منظومة عمل التكنولوجيا العالمية.