أبوظبي (الاتحاد) 

أعلنت دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي، أمس، عن عودة برنامج «مواهب إماراتية» الذي أطلقته سابقاً، لاكتشاف وتوظيف الكوادر الوطنية الشابة في مختلف قطاعات عملها، تحقيقاً لاستدامة القطاع السياحي بسواعد إماراتية. وتفتح الدائرة باب التسجيل في المبادرة حتى 5 ديسمبر المقبل، تعقبها فعاليات ستقام خلال الأسبوع الذي يبدأ في الـ 13 منه. وتسعى الدائرة إلى تعيين موظفين جدد في نهاية الربع الأول أو بداية الربع الثاني من العام الجديد. 
وينقسم البرنامج إلى أربعة موضوعات، هي: القدرة، والإبداع، والمجتمع، والتعاطف؛ حيث أخضعت الدائرة الدفعة الثانية من الراغبين في التقدم للعمل معها لاختبارات، كخطوة أولى تقييمية في هذا المسار، حيث تم إلحاق المشاركين في أربع إدارات وفرق وظيفية، هي؛ إدارة المشاريع، والإبداع، وإدارة العملاء، والأبحاث والتحليلات، ومن ثم عمل مقابلات أولية عن بُعد.
وسيتم دعوة المرشحين النهائيين للمشاركة في الفعاليات التي تنظمها دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي افتراضياً، للاطلاع على مواءمة أدائهم ومهاراتهم مع رؤية أبوظبي 2030، إلى جانب العروض التي قدمها فريق استقطاب المواهب في الدائرة.

  • سعيد الفزاري
    سعيد الفزاري

وقال سعيد الفزاري، المدير التنفيذي بالإنابة لقطاع الخدمات المساندة في دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي: «إن صقل خبرات الإماراتيين لتحقيق النجاح في القطاعين العام والخاص، ركيزة أساسية من ركائز رؤية دولة الإمارات للارتقاء بمواردها البشرية؛ كما أنه جزء من الاستراتيجية التي تنتهجها دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي»، لافتاً إلى أن برنامج «مواهب إماراتية» استراتيجية جديدة وجريئة لاستقطاب ألمع وأفضل الكفاءات الإماراتية العاملة. 
وأضاف: «انسجاماً مع مساعي الدائرة للتحلي بروح عمل رائدة وشفافة، حاولنا اتباع عملية توظيف غير مسبوقة لتطوير نهج قائم على إجراء المقابلات الرقمية، والذي سيتيح توظيف كفاءات جديدة ومتميزة عبر مختلف أرجاء الدائرة».
وسيتم ضم المرشحين إلى برنامج تدريبي غير اعتيادي يستمر 9 أشهر لتسريع تنمية المواهب، ما يسهم في إعدادهم وتطوير خبراتهم للنجاح في مسيرتهم المهنية.