أبوظبي (الاتحاد)

أطلقت هيئة المساهمات المجتمعية «معاً» مبادرتها الجديدة «غاية»، وهو برنامج لتعزيز المعرفة بالإدارة المالية، ويمتد على مدار ثلاثة أشهر، ويهدف إلى ترسيخ أسس المعرفة بالإدارة المالية بين مواطني دولة الإمارات في أبوظبي ورفدهم بالخبرات اللازمة لإدارة شؤونهم المالية بكفاءة، وذلك عبر توفير كافة الأساليب اللازمة لتعزيز مستوى المعرفة وتمكينهم من اتخاذ القرارات المناسبة لإدارة شؤونهم المالية بذكاء، حيث سيتم إطلاق ثلاث دورات للبرنامج سنوياً. وينطلق برنامج «غاية» في 13 ديسمبر بمشاركة 50 مواطناً إماراتياً من سكان أبوظبي لتمكينهم من إدارة أموالهم ومدخراتهم بكفاءة، لمعالجة إدارة النفقات المالية، وفقاً لنتائج استبيان مؤشر جودة الحياة الصادر عن دائرة تنمية المجتمع في إمارة أبوظبي.
وسيتم تعيين 35 مشاركاً في البرنامج من قبل هيئة أبوظبي للدعم الاجتماعي، والمجال مفتوح أمام أبناء المجتمع للتقدم ويجري اختيار المشاركين بالتعاون مع هيئة معاً.
يتم إطلاق المبادرة بالشراكة مع أكاديمية سوق أبوظبي العالمي ومعهد لندن للأعمال المصرفية والمالية المسؤولَين عن وضع ومتابعة تنفيذ المنهج التعليمي، وسيحقق برنامج «غاية» أهداف التنمية الوطنية في التحول الرقمي والتقدم التكنولوجي.
ويتم توفير الدعم المالي لتطوير المنصة الرقمية للبرنامج لتشجيع التعلم عن بُعد والتواصل الرقمي بين المشاركين.
وقالت سلامة العميمي، المدير العام في هيئة المساهمات المجتمعية -معاً: «يشكل إطلاق برنامج «غاية» خطوة هامة في مسيرتنا الحافلة بالإنجازات، إذ لا ينحصر هدفنا في تقديم برنامج لتعزيز المعرفة بالإدارة المالية بل نسعى لإرساء منظومة توعية شاملة بأهمية الموارد المالية ونعمل لرفد المواطنين الإماراتيين بالمعارف والخبرات اللازمة لإدارة شؤونهم المالية بكفاءة، لبناء مجتمع مستدام مكون من أفراد قادرين على اتخاذ قرارات مسؤولة وحكيمة، يعملون على نشر المعرفة المالية على أوسع نطاق ضمن مجتمعهم، مما يساهم في تعزيز الازدهار الاقتصادي في إمارة أبوظبي التي تصنف ضمن المدن العالمية الرائدة في مجال التجارة والاستثمار».
وقال حمد المزروعي، المدير العام لأكاديمية سوق أبوظبي العالمي: «يسعدنا التعاون مع هيئة معاً ومعهد لندن للأعمال المصرفية والمالية في إطلاق مبادرة «غاية» ومتابعة تنفيذها لرفد مواطني دولة الإمارات بالتوعية والمعرفة المالية اللازمة لاتخاذ القرارات الحكيمة والمسؤولة.
وتتوافق استراتيجية البرنامج مع المبادرات الرائدة التي تطلقها الأكاديمية بشكل مستمر والهادفة إلى تعزيز المعرفة والخبرة في الشؤون المالية لدى جميع أبناء دولة الإمارات ونشرها في أرجاء منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.
ونتطلع ليشكل برنامج «غاية» نقلة نوعية عبر اتباع مناهج عملية مدروسة لإنشاء جيل من المواطنين الإماراتيين لديهم خبرة ومعرفة مالية وقادرين على اتخاذ القرارات المناسبة في الشؤون المالية».
وكما قال أليكس فريزر، الرئيس التنفيذي لمعهد لندن للأعمال المصرفية والمالية: «نتبع في معهد لندن نهجا يركز على تعزيز المعرفة لإدارة الشؤون المالية مدى الحياة، يشرفنا العمل مع هيئة معاً وأكاديمية سوق أبوظبي العالمي في إطلاق هذا المشروع الرائد الهادف لتوعية أبناء المجتمع وتوسيع خبراتهم واكتسابهم المرونة اللازمة في إدارة شؤونهم المالية مما يعود بالنفع على الأفراد وأسرهم ومجتمعهم ويمتد لأجيال المستقبل».