دبي (الاتحاد)

تستضيف دبي المؤتمر العالمي للذهب 2020، يوم 23 نوفمبر المقبل، والذي يعد أكبر حدث دولي متخصص في القطاع يتم تنظيمه على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي، بمشاركة كبريات الشركات الدولية العاملة بقطاع الذهب.
إلى ذلك، قال الشيخ خالد بن أحمد آل حامد، رئيس شركة «آي بي إم سي - الإمارات» المنظمة للحدث: «قرار توسيع النطاق الدولي للمؤتمر وتنظيمه في دبي يعكس النجاح الكبير الذي حققته دورة العام الماضي، ليشكل حدثاً رئيساً تستضيفه الإمارة خلال 2020 وانعكاساً لمتانة اقتصاد دولة الإمارات، ويسلط المؤتمر الضوء على الإمكانات والفرص التي تزخر بها صناعة الذهب وآفاق تعزيز مكانة الإمارات مركزاً عالمياً للقطاع».
وسيشهد المؤتمر بحث تجارة الذهب وفرص الاستثمار والمشاريع المشتركة، والاستيراد والتصدير والخدمات اللوجستية، والتكرير والتعدين وصناعة المجوهرات وتجارة السبائك وفرص البيع بالتجزئة حول العالم وفي الإمارات. وسيشهد مشاركة وزراء ودبلوماسيين وشخصيات عاملة في القطاع من أفريقيا وآسيا وأوروبا والولايات المتحدة.
من جانبه، قال ساجيث كومار بي كي، المدير العام والرئيس التنفيذي في شركة «آي بي إم سي إنترناشيونال»: «يشهد مؤتمر هذا العام توسعاً يشمل المجالات المعنية باقتصاد الذهب على المستوى العالمي لبحث آفاق الفرص الاستثمارية الآمنة والمبتكرة من الإمارات، وتأتي هذه الخطوة ضمن خطة الشركة للنمو والتي تمتد لخمس سنوات، وقمنا بجدولة جلسات منفصلة للمشاريع الجديدة التي أطلقتها الشركة، بما فيها أول عملة رقمية ذهبية مدعومة بالذهب في العالم، ومنصة السوق الرقمية للأعمال المرتبطة بالذهب للشركات الصغيرة والمتوسطة، بالإضافة إلى جلسات خاصة بـ33 دولة مشاركة».