لندن (رويترز) 

ارتفعت أسعار النفط أكثر من ثلاثة بالمئة أمس الثلاثاء، مدعومة بتعطيلات المعروض في النرويج وإعصار في خليج المكسيك وعودة الرئيس الأميركي دونالد ترامب إلى البيت الأبيض بعد مغادرة المستشفى.
وبحلول الساعة 1354 بتوقيت جرينتش، كانت العقود الآجلة لخام برنت مرتفعة 1.26 دولار بما يعادل 3.1 بالمئة إلى 42.55 دولار للبرميل.
وزاد الخام الأميركي غرب تكساس الوسيط 1.29 دولار أو 3.3 بالمئة مسجلا 40.51 دولار.
يقول اتحاد صناعة النفط والغاز النرويجي إن إضرابا لعمال القطاع في البلاد سيخفض إجمالي الطاقة الإنتاجية بما يزيد قليلا فحسب على 330 ألف برميل من المكافئ النفطي يومياً، أي نحو ثمانية بالمئة من إجمالي الإنتاج.
وتُظهر حسابات أجرتها رويترز أن 60 بالمئة من إجمالي الخفض سيكون في الغاز الطبيعي، والنسبة الباقية في النفط الخام وسوائل الغاز الطبيعي.
وقال كومرتس بنك «إلى جانب النرويج، قد تحدث أيضا انقطاعات إنتاجية في خليج المكسيك هذا الأسبوع، حيث يتكون إعصار جديد».