أبوظبي (الاتحاد) 

استضاف مصرف أبوظبي الإسلامي، بالتعاون مع برنامج مُسرِّع التكنولوجيا المالية «فينتك هايف في مركز دبي المالي العالمي» للعام الرابع على التوالي، جلسة تعارف افتراضية لبعض أكثر شركات التكنولوجيا المالية طموحاً وابتكاراً على مستوى العالم.
وأتاحت الجلسة فرصة لثماني شركات ناشئة في مجال التكنولوجيا المالية، من دول بينها الولايات المتحدة وكندا وسنغافورة والبحرين والمملكة المتحدة، لاستعراض مفاهيمها وحلولها المبتكرة قيد التطوير، والمشاركة في مناقشات فردية مثمرة مع كبار مسؤولي المصرف وخبراء الخدمات المصرفية الرقمية فيه.
وتنوعت المفاهيم التي عرضتها الشركات الناشئة المشاركة ما بين التكنولوجيا المالية الإسلامية، والتكنولوجيا التنظيمية، وتكنولوجيا المدفوعات وحلول كشف مخاطر الاحتيال، وتعزيز التفاعل مع العملاء، ومن الممكن أن تحظى هذه الشركات بفرصة مواصلة تعاونها مع مصرف أبوظبي الإسلامي، لتطوير حلول فعالة تعزز وتكمل مجموعة حلوله الرقمية المتنوعة.
وقال طلحة خان، رئيس الابتكار في مصرف أبوظبي الإسلامي: «بينما نواصل التعافي من التبعات الاقتصادية التي خلفتها جائحة «كوفيد-19»، يدرك المصرف أن شركات التكنولوجيا المالية في حاجة إلى دعمنا اليوم أكثر من أي وقت مضى».
وأضاف: «نهدف من خلال الحوار المثمر والنقاشات البناءة مع الشركات الناشئة الثماني في مجال التكنولوجيا المالية، إلى مواكبة أحدث الاتجاهات في القطاع وتحديد فرص للتعاون والشراكات المحتملة فيما بيننا».