لندن (رويترز) 

عوضت العقود الآجلة للنفط، أمس الأربعاء، بعضاً من الخسائر التي تكبدتها في الجلسة السابقة، لكن ارتفاعاً في حالات الإصابة بكوفيد-19 في بعض الدول قوّض الآمال في تعاف مطرد للطلب العالمي، فيما عاودت الأسهم الأميركية والأوروبية الارتفاع بعد جلستين من التراجع.
وصعد خام برنت 29 سنتاً، بما يعادل 0.7 بالمئة إلى 40.07 دولار للبرميل بحلول الساعة 13:39 بتوقيت جرينتش، بعد أن هبط ما يزيد على خمسة بالمئة أمس الثلاثاء إلى أقل من 40 دولاراً للبرميل للمرة الأولى منذ يونيو حزيران. وزاد الخام الأميركي 57 سنتاً أو 1.6 بالمئة إلى 37.33 دولار للبرميل، بعد أن انخفض نحو ثمانية بالمئة في الجلسة السابقة.
إلى ذلك، عادت الأسهم عالمياً إلى الارتفاع والانتعاش بعد توقف اضطراب أصاب أسهم التكنولوجيا وتجاوز المستثمرين عن نبأ تعليق أسترا زينيكا اختبارات عالمية للقاحها التجريبي لفيروس كورونا.