أبوظبي (وام)

تراجعت واردات إمارة أبوظبي من التبغ الخام والمواد المصنعة منه إلى مستوى الصفر تقريباً خلال الأشهر الأربعة الأولى من العام الجاري، بحسب أحدث الأرقام الصادرة عن مركز الإحصاء - أبوظبي في مؤشر على نجاعة الإجراءات التي اتخذتها الدولة في وقت سابق بشأن مكافحة المواد الضارة بصحة الإنسان.
وتظهر الأرقام ذاتها أن إجمالي تجارة الإمارة من التبغ «تصدير وواردات وإعادة تصدير» انخفضت إلى 22.3 مليون درهم خلال الفترة من يناير إلى أبريل من العام 2020، وبنسبة تجاوزت 21% مقارنة مع الفترة ذاتها من 2019.
وكانت دولة الإمارات بدأت خلال الربع الأخير من عام 2017 تطبيق الضريبة الانتقائية على شريحة من السلع المضرة بالصحة العامة، ومنها منتجات التبغ بنسبة 100% والنسبة نفسها على مشروبات الطاقة.