أبوظبي (وام)

أكد مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي أن الدرهم الإماراتي يعد أول عملة تسوية ستكون متاحة بمنصة «بنى» للمدفوعات العربية للاستخدام الفعلي من قبل المؤسسات المالية المستوفية لمعايير وشروط المشاركة.
وأشاد المصرف المركزي -في بيان صدر عنه أمس- بالجهود التي قام بها صندوق النقد العربي لتطوير منصة «بنى» خاصة على صعيد تعزيز مستوى الامتثال لعمليات المنصة لتتماشى مع المبادئ والمعايير الدولية ذات الصلة، مؤكداً أهمية التعاون مع باقي المصارف المركزية ومؤسسات النقد العربية من أجل تحقيق الأهداف المنشودة من تطوير منصة «بنى».
وكان مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي قد وقع اتفاقية مع صندوق النقد العربي يتم بموجبها إدراج الدرهم الإماراتي ضمن عملات التسوية التي ستُستخدم في منصة «بنى» النظام الإقليمي لمقاصة وتسوية المدفوعات العربية البينية.
وأشرفت على تنفيذ هذا المشروع لجنة برئاسة معالي محافظ مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي وعضوية أصحاب المعالي محافظي المصارف المركزية لعدد من الدول العربية. جدير بالذكر أن «بنى» هي منصة متعددة العملات تقدم خدمات المقاصة والتسوية بالعملات العربية والعملات الأجنبية التي تتوفر فيها الشروط المؤهلة، وذلك لمقاصة المعاملات المالية العربية البينية وكذلك المعاملات المالية بين الدول العربية والشركاء التجاريين الرئيسيين للدول العربية.