سنغافورة (رويترز)

هوى الدولار، أمس الاثنين، فيما أبعد تعثر خطى التعافي الاقتصادي في الولايات المتحدة المستثمرين عن عملة الاحتياطي العالمية، مع مراهنة أكبر على أن مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) قد يشير لتحول آخر في توقعاته هذا الأسبوع.
وواصلت العملة الأميركية النزيف لتتراجع إلى أقل مستوى في أربعة أشهر أمام الين الياباني، وأدنى مستوى في 22 شهرا أمام اليورو، وأقل مستوى في خمسة أعوام أمام الفرنك السويسري، بينما سجل الذهب مستوى مرتفعا قياسيا.
وارتفع اليورو 0.5 بالمئة إلى 1.1725 دولار وزاد الدولاران الأسترالي والنيوزيلندي بنفس الوتيرة، في حين سجل الجنيه الاسترليني والدولار السنغافوري ذروة أربعة أشهر ونصف الشهر. وسجل الاسترليني 1.2842 دولار واستقر الدولار الأسترالي عند 0.7134 أمام نظيره الاميركي والدولار النيوزيلندي عند 0.6675 دولار أميركي منخفضا على نحو طفيف عن أعلى مستوياته منذ يناير.
بدوره، ارتفع الذهب لمستويات قياسية مع احتدام الخلاف بين الولايات المتحدة والصين. وصعد الذهب في التعاملات الفورية 1.6 بالمئة إلى 1931.50 دولار للأوقية بحلول الساعة 0627 بتوقيت جرينتش بعدما سجل مستوى قياسيا عند 1943.93 دولار. وانضمت الفضة للاتجاه الصعودي، وقفزت أكثر من ستة بالمئة إلى 24.36 دولار وهو أعلى مستوى منذ سبتمبر أيلول 2013.