دبي (الاتحاد)

وقع مركز دبي المالي العالمي، اتفاقية تعاون مع شركة «جياوزي فينتك دريموركس» الواقعة في مدينة تشنغدو عاصمة إقليم سيتشوان الصيني وواحدة من أكبر المراكز المالية على مستوى العالم، ومن أهم مسرعات الأعمال في مجال التقنيات المالية وأكثرها ريادة وابتكاراً.
وستمكّن هذه الاتفاقية مركز دبي المالي العالمي من مواصلة دعم دولة الإمارات في تسهيل «مبادرة الحزام والطريق» التي تشكل جزءاً محورياً من إستراتيجية المركز المالي لعام 2024 لتعزيز العلاقات مع المجتمع المالي العالمي، وزيادة حركة الوصول إلى الممر الجنوبي - الجنوبي.
وتمتلك شركة «جياوزي فينتك دريموركس» خبرة طويلة في القطاع المالي، إذ تعد تشنغدو أول مدينة تطلق العملات الورقية في العالم، حيث تهدف الشراكة مع مركز دبي المالي العالمي لتعزيز مستقبل القطاع المالي من خلال تطوير الأدوات التي ستستخدمها الأجيال القادمة.
وجرى توقيع الاتفاقية من قبل عارف أميري الرئيس التنفيذي لسلطة مركز دبي المالي العالمي، والسيدة وانغ جوان، رئيس مجلس إدارة «جياوزي فينتك دريموركس». وستسهم هذه الاتفاقية في تعزيز حضور شركات التكنولوجيا المالية في الإمارات والصين، كذلك الاستفادة من الفرص ذات المنفعة المتبادلة لا سيما سهولة الوصول إلى الأسواق القريبة لكلتا الدولتين. 
وتأسست «جياوزي فينتك دريموركس» في عام 2016، وفقاً لإرشادات بنك الشعب الصيني، والبنك المركزي لجمهورية الصين الشعبية، ومكتب تنظيم القطاع المالي المحلي، حيث تسعى الشركة إلى ضم أكثر من 300 مؤسسة تعمل في قطاع التكنولوجيا المالية وحوالي 10 آلاف موظف إلى مركزها الذي يمتد على مساحة 100 ألف متر مربع، إلى جانب الشركات المتواجدة في المركز، من بينها «هيوز آر أند دي» Huize R&D Center المدرجة في سوق ناسدك منذ فبراير 2020، وشركة «بي بي دي» BBD الناشئة والمتخصصة في مجال البيانات الضخمة، وشركة «مستر راي» Mr. Ray الشهيرة بتقنيات بلوك تشين على مستوى الصين.
وتعد دبي واحدة من أبرز المراكز العشرة الأولى في قطاع التكنولوجيا المالية على مستوى العالم، وتحتضن أول وأكبر منظومة شاملة في مجال التكنولوجيا المالية في المنطقة، الأمر الذي يسهم في تعزيز حضور مركز دبي المالي العالمي وتحقيق أهدافه الرامية إلى رسم ملامح مستقبل القطاع المالي، وهو ما تجلّى في السنوات القليلة الماضية من خلال جذب أكثر من 200 شركة تعمل في القطاع وتعدّ جزءاً من المنظومة المالية الرائدة والشاملة في المنطقة.
وبهذا الصدد، قال عارف أميري، الرئيس التنفيذي لسلطة مركز دبي المالي العالمي: «تواصل مدينة تشنغدو إبراز دورها كمركز مالي رائد في منطقة غرب الصين، حيث تمتلك فرصاً واعدة لشركات التكنولوجيا المالية العالمية للتوسع في الصين، في حين يتميز مركز دبي المالي العالمي بوصفه بوابة للدخول إلى أسواق منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، ليكون بذلك مثالاً يحتذى به من قبل تشنغدو لأن تكون البوابة بدورها لدخول شركات منطقة الشرق الأوسط إلى السوق الصينية والقارة الآسيوية بشكل أوسع، الأمر الذي يتطلب جهوداً مشتركة وتبادل الخبرات بين الجانبين لتمكين الشركات بما يسرّع من تحقيق أهداف أجندة التكنولوجيا المالية في دبي والصين».