دبي (الاتحاد)

سجلت المنطقة الحرة لجبل علي (جافزا)، المركز الرائد للأعمال والخدمات اللوجستية، مؤخراً، نمواً بنسبة 10.6% في قطاع التجزئة والتجارة الإلكترونية، بقيمة أعمال إجمالية بلغت 37.6 مليار درهم؛ على الرغم من التحديات الكبرى التي واجهت الاقتصاد الإقليمي والعالمي في الآونة الأخيرة. 
وتضطلع أكثر من 1000 شركة من 96 بلداً، بدور محوري في قطاع مبيعات التجزئة والتجارة العامة في «جافزا»، مستفيدةً من بنيتها التحتية الفريدة ذات المعايير العالمية، ما جعل منها موقعاً مثالياً لتأسيس وتشغيل الشركات التجارية. 
وقال محمد المعلم، المدير التنفيذي، مدير عام موانئ دبي العالمية - إقليم الإمارات، المدير التنفيذي لـ«جافزا»: «خلال شهر مايو 2020، استحوذ قطاع أعمال التجارة الإلكترونية على أعلى عدد من التراخيص التجارية في دولة الإمارات العربية المتحدة، كما شهدت الأشهر الخمسة الأولى من هذا العام، زيادة بلغت نسبتها 300 في المائة في طلب المستهلكين على خدمات التجارة الإلكترونية؛ وبات من الجلي بما لا يدع مجالاً للشك أن المستهلكين قد اكتشفوا أسلوباً جديداً للحصول على مشترياتهم، حيث تُظهر البيانات زيادة المبالغ التي يتم إنفاقها للتسوق عبر الإنترنت، ونحن هنا مستعدون للاستفادة من هذا التحوّل في عادات التسوّق».
وأوضح المعلم: «تسببت جائحة كورونا في إحداث تغيير جوهري في عادات التسوق لدى المستهلكين، ونتج عن هذا التغيير أثر عزز بشكل إيجابي أهمية شبكة الإنترنت، لتكون المحفز الرئيس في إعادة صياغة أسلوب حياة الأفراد، وتشكيل عاداتهم الرقمية».