فرانكفورت، برلين (د ب أ)

ذكر الرئيس التنفيذي لشركة الطيران الألمانية «لوفتهانزا»، كارستن سبور، أن التذاكر منخفضة التكاليف التي تبلغ قيمة الواحدة أقل من 10 يوروهات (11.25 دولار)، تضر بسمعة صناعة الطيران.
ونقل عن سبور في تصريحات له، أمس، أن «بيع تذكرة بقيمة 9.99 يورو أمر غير مسؤول من الناحيتين الاقتصادية والبيئية».
 وأضاف أن أكبر شركة طيران في أوروبا ستسعى للحصول على تمويل في أسواق رأس المال لتسديد قروض حكومية، حصلت عليها لمواجهة تداعيات وباء كورونا، بحلول 2023.
وتابع «شركة لوفتهانزا لن تكون خالية من الديون، لكننا نريد الحصول على قروض سوق المال لتسديد أموال دافعي الضرائب في سويسرا وألمانيا والنمسا. نفضل أن نكون مدينين لسوق رأس المال، وليس لدافع الضرائب».
من جهة أخرى، قال متحدث باسم الشركة، أمس، إن المجموعة سحبت الشريحة الأولى من المساعدات بنحو مليار يورو من قرض بنك التنمية الألماني المملوك للدولة، بعد أسبوع على موافقة الجمعية العمومية على حزمة الإنقاذ الحكومية. وذكر المتحدث أنه لم يتم بعد تحديد موعد سحب المليارين الإضافيين من القرض البنكي. وتم التمهيد أيضاً للمشاركة الحكومية المثيرة للجدل في الشركة بنسبة 20%. وقال المتحدث، إنه تم إصدار الأسهم الجديدة الجمعة، ومن المقرر حجزها للحكومة الاثنين.