هامبورج (د ب أ)

تعتزم مجموعة إيرباص الأوروبية لصناعة الطائرات شطب آلاف الوظائف في شمال ألمانيا. وأكدت المجموعة في تصريحات أمس أنه من المخطط شطب 2325 وظيفة في هامبورج وبوكستهوده وفلسبوتل.
وبحسب البيانات، من المخطط أيضا شطب 445 وظيفة في بريمن و365 وظيفة في شتاده و40 وظيفة في مناطق أخرى، ما يعني أن إجمالي الوظائف التي تخطط الشركة لشطبها في شمال البلاد يبلغ 3175 وظيفة. 
وكانت إيرباص زادت من عمالتها في هامبورج العام الماضي بواقع ألف موظف، ليرتفع عدد العاملين هناك إلى نحو 14 ألف موظف.
وبحسب تقرير لإذاعة شمال ألمانيا، تحدثت الإدارة التنفيذية أمس الخميس لأول مرة منذ إعلان خطط الشطب مع مجالس العمل في المواقع الألمانية عن تفاصيل هذه الخطط. وأعلن مدير شؤون العاملين ماركو فاجنر خلال الاجتماع عن أعداد الوظائف المقرر شطبها.
وبحسب إذاعة شمال ألمانيا، تحدث فاجنر عن أصعب أزمة في تاريخ الطيران، موضحا أن الأزمة تطول كافة القطاعات في إيرباص، مضيفا أنه من المحتمل أن تصبح إيرباص شركة أصغر بوجه عام عقب الأزمة.
وكانت إيرباص قد أعلنت الثلاثاء الماضي اعتزامها الاستغناء عن 15 ألف وظيفة في مختلف أنحاء العالم بسبب تأثير جائحة فيروس كورونا المستجد على صناعة الطيران.
وذكرت الشركة، ومقرها في مدينة تولوز الفرنسية، أنها بدأت في إجراء مناقشات مع شركائها الاجتماعيين، وتستهدف التوصل إلى اتفاق بحلول خريف.2020 ولم تستبعد الشركة شطب الوظائف رغم قولها إنها تعمل على تقليص تأثير خططها إلى أدنى درجة ممكنة.
وتشمل فرنسا وألمانيا الجزء الأكبر من الوظائف التي سيتم شطبها، حيث من المقرر الاستغناء عن قرابة 5 آلاف وظيفة في كل من الدولتين. وسيتم شطب حوالي 1700 وظيفة في بريطانيا و900 في إسبانيا ونحو 1300 وظيفة في باقي أنحاء العالم. وبحسب بيانات إيرباص، فإن عدد موظفيها في ألمانيا يبلغ نحو 46 ألف موظف في نحو 30 موقعا.