طوكيو (د ب أ)

أظهر تقرير حكومي، أمس، أن أسعار المستهلكين في اليابان انخفضت بنسبة 0.2% عن العام السابق في مايو للشهر الثاني على التوالي من الانخفاض بسبب تراجع أسعار النفط وسط جائحة «كوفيد-19»، وجاءت القراءة متماشية تقريبا مع متوسط توقعات المحللين، الذين استطلعت صحيفة «نيكي بيزنيس ديلي» آراءهم بتراجع نسبته 0.1 %.  وذكرت وزارة الشؤون الداخلية والاتصالات اليابانية، أن مؤشر أسعار المستهلكين الأساسي، باستثناء الأغذية الطازجة، استقر عند 101.6 نقطة في مايو ، مقابل خط الأساس البالغ 100 نقطة لعام 2015.
وانخفضت أسعار المستهلكين في أبريل أيضاً بنسبة 0.2%، وهو أول انخفاض منذ 40 شهراً.
ويعد انخفاض التضخم انتكاسة للاقتصاد الياباني، بعد أن أطلق بنك اليابان تدابير التيسير النقدي القوية لمكافحة الانكماش قبل سبع سنوات، مستهدفا معدل تضخم بنسبة 2 % في غضون عامين.
وفي أبريل، توقع البنك المركزي، أن الاقتصاد سوف يعود مرة أخرى إلى الانكماش، وتوقع أن تنخفض أسعار المستهلكين بنسبة تتراوح ما بين 0.4 و0.8 %، للسنة المالية الحالية التي تنتهي في مارس 2021، مقارنة مع تقديرات في يناير بزيادة تتراوح بين 0.9-1 %.