عجمان (الاتحاد)

ناقشت اللجنة الدائمة للتنمية الاقتصادية التابعة للمجلس التنفيذي بعجمان، خلال اجتماعها عن بُعد مؤخراً، آخر المستجدات في القطاع الاقتصادي في الإمارة، لا سيما انعكاس التسهيلات والحوافز على القطاع الاقتصادي في الإمارة.
وأكد عبدالله المويجعي، الذي ترأس الاجتماع، أن التوجيهات المباشرة والدائمة من قبل صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، وسمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي، عززت من تهيئة المناخ الداعم والجاذب لمؤسسات القطاع الخاص، الأمر الذي تجسد في جملة المحفزات المواكبة لمتطلبات وتطلعات التجار ورجال الأعمال من أصحاب الشركات والمصانع، لضمان استمرارية الأعمال ونموها، وذلك من خلال الحزم التحفيزية الثلاثة التي تم إطلاقها على مدار الفترة السابقة، لتشمل كافة القطاعات الاقتصادية في الإمارة.
أكد الحضور على تكامل الأدوار بين الجهات الحكومية في تعزيز تواصلهم مع ممثلي القطاع الخاص، والوقوف على المقترحات ورفعها لصناع القرار، والخروج بتوصيات فعالة تساهم في تسيير الأعمال.