براغ (د ب أ)

بدأت السلطات التشيكية أمس تخفيفاً كبيراً في القيود المفروضة لاحتواء انتشار فيروس «كورونا».
وذكر راديو «براغ» الدولي أمس أن المرحلة النهائية من خريطة الطريق التي وضعتها الحكومة التشيكية لفتح النشاط الاقتصادي تتضمن السماح باستئناف العمل ببعض قطاعات الاقتصاد، والفنادق والمطاعم والمقاهي المغطاة، للمرة الأولى منذ منتصف مارس الماضي.
وأوضح الراديو أنه تم السماح لمئات الآلاف من المدارس الابتدائية باستئناف الدراسة، لكن في مجموعات صغيرة، وبحسب رغبة الوالدين.
وتضمنت شروط استئناف العمل ضرورة استخدام الأقنعة الواقية، فيما بدأت القلاع والأماكن السياحية موسمها الصيفي.