بوينوس ايرس (أ ف ب)

تخلفت الأرجنتين الجمعة عن تسديد دفعة ديون تبلغ 500 مليون دولار إلا أن المفاوضات لإعادة هيكلة 66 مليار دولار من ديونها متواصلة، بحسب مصدر في الحكومة الأرجنتينية.  وهذه هي المرة التاسعة التي تتخلف فيها الأرجنتين عن سداد دينها في تاريخه. لكن حكومة الرئيس اليساري ألبرتو فرنانديز تسعى لإبرام اتفاق مع مالكي السندات الأرجنتينية، بدون بدء إجراءات التخلف عن سداد الديون. وكانت حكومة الأرجنتين أعلنت الخميس تمديد المهلة التي حددتها لإعادة هيكلة الدين حتى الثاني من يونيو.
ويوحي هذا التمديد لعشرة أيام فقط أن الحكومة الأرجنتينية ودائنيها يمكن أن يكونوا قريبين من اتفاق مع أن الموعد الجديد لانتهاء المهلة ليس نهائياً بالضرورة، كما أوضحت الحكومة الخميس.