مصطفى عبد العظيم (دبي)

ارتفع حجم التبادل التجاري بين الإمارات واليابان خلال الربع الأول من العام 2020 بنسبة 16% ليصل إلى 31.74 مليار درهم، ما يعادل 8.65 مليار دولار، مقارنة مع 27.38 مليار درهم للربع الأول من العام 2019، وفقاً لإحصاءات هيئة التجارة الخارجية اليابانية «جيترو». وأظهرت إحصاءات الهيئة للأشهر الثلاثة الأولى من العام ارتفاعاً في قيمة الصادرات الإماراتية -التي تشمل المنتجات النفطية- إلى اليابان، بنسبة 20% لتصل إلى 25 مليار درهم، مقارنة مع 20.85 مليار درهم للربع ذاته من العام الماضي، في حين نمت واردات الإمارات من اليابان بنحو 3.4% لتصل إلى 6.7 مليار درهم، مقارنة مع نحو 6.5 مليار درهم.
وبحسب البيانات سجلت دولة الإمارات فائضاً في الميزان التجاري مع اليابان خلال الربع الأول من العام الجاري قدره 18 مليار درهم (4.9 مليار دولار). وتعد الإمارات الشريك الخليجي الأكبر في التعاملات التجارية مع اليابان، باستيرادها الحصة الأعلى من الواردات الخليجية من اليابان، والتي تتركز في السيارات والأجهزة الإلكترونية والآلات والنسيج، فيما تتركز صادرات الدولة إلى اليابان في البترول الخام والغاز الطبيعي، إضافة إلى الألمنيوم بمختلف أشكاله.