أبوظبي(الاتحاد) 

حققت شركة أدنوك للتوزيع نمواً في الأرباح الأساسية، قبل خصم الفائدة والضريبة والاستهلاك والإطفاء، بنسبة 4.7% لتبلغ 629 مليون درهم، بينما بلغ صافي الربح 400 مليون درهم.
تتمتع الشركة بالقدرة على تحقيق التدفقات النقدية، من خلال التدفقات النقدية الحرة التي بلغت 533 مليون درهم.
وأكدت «أدنوك للتوزيع»، استمرار الاستجابة بفعالية ومرونة للظروف والتحديات المصاحبة لانتشار وباء كورونا، مع التركيز على صحة وسلامة موظفيها وعملائها والمجتمعات التي تخدمها، مستندة في ذلك إلى أدائها المتميز وميزانيتها القوية، واستمرارها في تنفيذ استراتيجيتها للنمو الذكي، بما في ذلك افتتاح سبع محطات جديدة خلال الربع الأول من العام 2020.
واستجابت أدنوك للتوزيع، بكفاءة وسرعة، لاحتياجات موظفيها والمجتمعات المحلية خلال الربع الأول، واتخذت العديد من التدابير والإجراءات الوقائية والاحترازية للحفاظ على الصحة والسلامة وحماية العملاء والموظفين في ظل وباء كورونا، كما أطلقت الشركة مجموعة من المنتجات الأساسية في متاجر واحة أدنوك التابعة لها.
وفيما يتعلق بعمليات بيع الوقود بالتجزئة، سجلت الشركة أداءً تشغيلياً قوياً خلال الربع الأول، وارتفعت الأرباح الإجمالية المتعلقة بمبيعات وقود التجزئة، بنسبة 13.1% خلال الربع الأول، على أساس سنوي، مدفوعة بالهوامش المرتفعة وزيادة كميات الوقود المباعة خلال أول شهرين من العام الجاري، وعلى الرغم من انخفاض كميات الوقود المباعة بالتجزئة بنسبة 1.9% خلال شهر مارس، كنتيجة مباشرة لأزمة فيروس كورونا المستجد، فقد حافظت كميات الوقود المباعة للقطاع التجاري على استقرارها على أساس سنوي.
وبلغت السيولة التي تتمتع بها الشركة، في 31 مارس 2020، نحو 8 مليارات درهم، بما في ذلك 5.2 مليار درهم في صورة نقدية وما يوازيها، و2.8 مليار درهم في صورة تسهيلات ائتمانية غير مستغلة.
وقال أحمد الشامسي، الرئيس التنفيذي بالإنابة لشركة أدنوك للتوزيع: «لقد عكس الربع الأول من العام الجاري مدى قوة الشركة، وهو ما يدفعنا لتوجيه الشكر لزملائنا من العاملين في الصفوف الأمامية الذين يلعبون دوراً رئيساً من خلال تقديم الخدمات للعملاء على مستوى الدولة، وعلى مدار 24 ساعة يومياً، لضمان حصولهم على احتياجاتهم الأساسية من الوقود، ومنتجات البقالة والغذاء، مع الحفاظ على الصحة والسلامة من خلال اتخاذ كل التدابير اللازمة لتحقيق ذلك».
وأضاف الشامسي قائلاً: «نركز في الوقت الحالي على تعزيز فهم احتياجات عملائنا، والعمل على تطوير ما نقدمه من خدمات ومنتجات، استجابة لدواعي التباعد الجسدي، لمواصلة توطيد علاقاتنا بالمجتمعات التي نخدمها، وهو ما نأمل أن يمتد مستقبلاً بعد زوال أزمة كورونا». 
وتمكنت الشركة من افتتاح سبع محطات جديدة في الإمارات، خلال الربع الأول من العام الجاري، كما نجحت في افتتاح خمس محطات خدمة من طراز أدنوك «On-the-Go».