دبي (الاتحاد)

نشرت سلطة دبي للخدمات المالية أمس إشعارات بقرارها بشأن شركتين (الماسة كابيتال ليمتد، والماسة كابيتال مانجمنت ليمتد) وثلاثة أفراد (شايلش داش، ونروباديتيا سينغديو، ودون ليم جونغ تشيات). 
اعترضت الشركات والأفراد على النتائج التي توصلت إليها سلطة دبي للخدمات المالية وقاموا بإحالة القرارات الصادرة بحقهم إلى الهيئة القانونية للأسواق المالية، حيث يقوم كل الأطراف بطرح قضيتهم. 
لذلك، تعتبر نتائج إشعارات القرار الصادرة عن سلطة دبي للخدمات المالية مؤقتة وهي تعكس اعتقاداتها حول السلوكيات المرصودة. 
وتقرر الهيئة القانونية للأسواق المالية الإجراء المناسب الواجب اتخاذه من قبل سلطة دبي للخدمات المالية، وستحيل الأمر إلى السلطة مع التوجيهات التي تراها مناسبة لإنفاذ قرارها.
وتعود تفاصيل الدعوى إلى 25 سبتمبر 2019، حين قررت سلطة دبي للخدمات المالية اتخاذ إجراءات تنفيذية بشأن شركة الماسة كابيتال وشركة الماسة كابيتال مانجمنت، وشايلش داش، ونروباديتيا سينغديو، ودون ليم جونغ تشيات، لمخالفتهم قوانين سلطة دبي للخدمات المالية في الفترة ما بين أغسطس 2010 ويونيو 2016.  
بناء عليه، قررت سلطة دبي للخدمات المالية اتخاذ إجراءات ضد الشركتين والأفراد الثلاثة، بما في ذلك منع داش وسينغديو وليم من مزاولة أي وظيفة تتعلق بتقديم الخدمات المالية في أو من مركز دبي المالي العالمي، حفاظاً على نزاهة وسمعة مركز دبي المالي العالمي وحماية المستخدمين المباشرين وغير المباشرين لقطاع الخدمات المالية في المركز. كما قامت السلطة بفرض غرامات مالية عليهم. 
ولا تعتزم سلطة دبي للخدمات المالية الإدلاء بأي تعليق عام إلى حين اكتمال المراجعة من قبل الهيئة، إلا في حالة وجوب تصحيح أي أخطاء.