أثينا (أ ف ب)

يخيّم شبح الركود، مجدداً، على اليونان بعد 10 سنوات على أسوأ أزمة اقتصادية تمر عليها في تاريخها الحديث، بحسب تحذيرات صدرت عن رئيس الوزراء كيرياكوس ميتسوتاكيس، الذي قال للبرلمان الخميس إن «تداعيات هجوم كورونا ستكون هائلة بلا شك». 
وأضاف: «نعرف بكل تأكيد أنه (الركود) سيكون عميقاً، لا نعرف بعد إذا ما سيكون لدينا سياحة». وأفاد بأن اليونان ستخسر 8.8 إلى 11 مليار دولار من عائدات السياحة  هذا العام.