واشنطن (رويترز) 

هوت ثقة المستهلكين الأميركيين في أبريل إلى أدنى مستوى في نحو ست سنوات، بينما أدت إجراءات صارمة لكبح انتشار فيروس كورونا المستجد إلى تعطيل شديد للنشاط الاقتصادي وألقت بملايين الأميركيين خارج العمل.
 وقالت مؤسسة كونفرانس بورد، إن مؤشرها لثقة المستهلكين هبط إلى قراءة عند 86.9 هذا الشهر، وهي الأدنى منذ يونيو 2014، وانخفاضاً من 118.8 في مارس. وكان خبراء اقتصاديون استطلعت «رويترز» آراءهم قد توقعوا أن يهبط المؤشر إلى 87.9 في أبريل.