أبرمت شركة الاتحاد لائتمان الصادرات، شراكة مع بنك الفجيرة الوطني، لدعم الشركات المحلية، عبر حماية مستحقاتها التجارية، وتوفير مصدر آخر لرأس مالها العامل.
ومن شأن هذا التعاون، أن يفيد الشركات الصغيرة والمتوسطة، خاصة تلك العاملة في القطاعات التي تواجه تحديات، من خلال تقديم أدوات الحد من المخاطر، بالإضافة إلى حلول حماية الائتمان التجاري، لضمان استمرار التدفق النقدي، وتساعد هذه الأدوات الشركات المحلية على تجاوز أزمة تفشي فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، والحفاظ على أهداف أعمالها ونموها في المستقبل.
تم الاتفاق على هذه الشراكة، خلال اجتماع عُقد عن بُعد، شارك فيه عدد من كبار المسؤولين من كلا الجانبين.
وقال ماسيمو فالسيوني، الرئيس التنفيذي لشركة الاتحاد لائتمان الصادرات: «من شأن هذه الشراكة أن تلعب دوراً حيوياً في دعم الشركات، حيث ستتمكن من الوصول إلى تمويلات ائتمان الصادرات من البنك، مدعومة بضمانات شركة الاتحاد لائتمان الصادرات، وحلول حماية المستحقات التجارية، وتمويل التوريدات الخاصة بهم».
من جانبه، قال فينس كوك، الرئيس التنفيذي لبنك الفجيرة الوطني: «إن الوصول إلى حلول حماية الائتمان التجاري الشاملة والمبتكرة، التي تقدمها شركة الاتحاد لائتمان الصادرات، يمثل مصدراً منقطع النظير، لدعم عملائنا واقتصاد الدولة ككل».