أبوظبي (الاتحاد)

 أطلقت هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس «مواصفات»، حملة توعوية باللوائح والأنظمة الإماراتية المتعلقة بالعبوات المعبأة، ووحدات القياس، والكميات والأوزان، للتوعية بعشرات المنتجات الاستهلاكية التي يقبل عليها المستهلكون ضمن موسم المير الرمضاني، بالتزامن مع قرب حلول الشهر المبارك، خاصة المنتجات التي تروج للمستهلك ضمن العروض الرمضانية، سواء في منافذ البيع أو المنصات الإلكترونية. وتستهدف الحملة الافتراضية التي تنفذها «الهيئة» على منصاتها في وسائل التواصل الاجتماعي، توعية المستهلكين بأهمية الانتباه إلى الأوزان والكميات، والتأكد من صدقية العروض الرمضانية.
 وأكد عبد الله عبد القادر المعيني، مدير عام «مواصفات»، أن «الهيئة» اجتمعت «عن بُعد» مع شركائها من القطاع الحكومي المحلي، للتأكد من استعدادات التوعية في شهر رمضان المبارك، سواء على مستوى منصات البيع الإلكترونية أو منافذ البيع التقليدية، ضمن خطة تكاملية تنفذ سنوياً بالتعاون مع المؤسسات الحكومية المحلية، مثل مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة، وبلدية دبي، ودوائر التنمية الاقتصادية بإمارات الدولة.
وقال إن «الهيئة» تستهدف رفع مؤشرات الوعي لجمهور المستهلكين
 بالأنظمة واللوائح، وقد طورنا آلية وصول جديدة للشرائح المستهدفة، بحيث تنسجم مع التدابير الاحترازية المتخذة حالياً في الدولة، حيث نستمر في توعية المستهلكين والموردين ومنافذ البيع، من خلال منشورات توعوية على منصتي «تويتر» و«إنستغرام» حول لائحة العبوات المعبأة مسبقاً، ولائحة أدوات القياس، وكيف يمكن للمستهلك التعرف إلى بطاقة بيان المنتج وقراءة التفاصيل الخاصة بالكميات على العبوات.