أبوظبي (الاتحاد)

ضخت البنوك العاملة بالدولة 22.7 مليار درهم، قروضاً وتسهيلات جديدة لقطاعات الأعمال خلال مارس 2020، ليرتفع إجمالي الائتمان المصرفي بنسبة 1.3%، من 1745.5 مليار درهم في نهاية فبراير 2020، إلى 1768.2 مليار درهم بنهاية مارس، بحسب بيانات أصدرها المصرف المركزي أمس. كما ارتفعت الودائع المصرفية لدى البنوك بالدولة، بقيمة 23.8 مليار درهم في مارس. وتعززت الثقة في البنوك الإماراتية، ما زاد جاذبيتها للأجانب الذين ارتفعت ودائعهم بقيمة 8.2 مليار درهم، الشهر الماضي. وارتفع إجمالي الودائع المصرفية إلى 23.8 مليار درهم، نتيجة ارتفاع ودائع المقيمين بـ15.6 مليار درهم، وارتفاع ودائع غير المقيمين بـ8.2 مليار درهم. 
وأظهرت بيانات «المركزي» أن عرض النقد (ن1) ويشمل (النقد المتداول خارج البنوك، إضافة إلى الودائع النقدية؛ أي الحسابات الجارية والحسابات تحت الطلب لدى البنوك)، قد ارتفع بنسبة 2.5% إلى 542.7 مليار درهم في نهاية مارس. كما ارتفع عرض النقد (ن2) الذي يشمل (ن1 + الودائع شبه النقدية التي تشمل الودائع لأجل والودائع الادخارية للمقيمين بالدرهم، وودائع المقيمين بالعملات الأجنبية) بنسبة 2% إلى 1454.9 مليار درهم في نهاية مارس. كما ارتفع عرض النقد (ن3) الذي يشمل (ن2 + ودائع الحكومة لدى البنوك العاملة في دولة الإمارات)، بنسبة 1.2% إلى 1714.1 مليار درهم في نهاية شهر مارس 2020.