الإثنين 6 فبراير 2023 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات

مبانٍ سياحية وثقافية في أبوظبي تتألق بـ الاستدامة

مبانٍ سياحية وثقافية في أبوظبي تتألق بـ الاستدامة
24 يناير 2023 01:48

رشا طبيلة (أبوظبي)

تتألق مبانٍ ومدن ومواقع سياحية وثقافية في أبوظبي بالاستدامة من خلال تصاميمها ومبادراتها لتحقيق الاستدامة ودعم البيئة، في مجال تخفيض استهلاك الكهرباء والمياه، واستخدام الطاقة النظيفة في توليد الكهرباء، وتطبيق المعايير الخضراء، وغيرها من المبادرات، ولا يتوقف الأمر عند المشاريع أو المباني القائمة، بل إن المشاريع قيد الإنشاء أو المستقبلية، تضع الاستدامة في قمة أولوياتها.

الاتحاد أرينا
في جزيرة ياس، يأتي «الاتحاد أرينا» مثال على التزام شركة «ميرال» بتعزيز الاستدامة، حيث نال هذا المشروع الذي يعدّ أول أرينا داخلية متعددة الأغراض والأول من نوعه في أبوظبي، جائزة «تصميم العام في فئة المباني المستدامة» لعام 2018 نظراً لما يتميز به من تطبيق للمعايير الخضراء. 
وتعتبر دعامة السقف أحد عناصر التصميم المستدام التي تكرس البصمة الخضراء للمشروع، حيث تحمل هذه الدعامة واجهة ذاتية التظليل تتيح مرور الكمية المناسبة من ضوء النهار، مع تأمين العزل الحراري اللازم والتخفيف من استهلاك الطاقة، كما يستخدم المشروع أنظمة وجوانب معمارية تخفف من استهلاك الموارد إلى حد كبير، بنسبة تصل إلى 22.4% من الطاقة الكهربائية و28% من المياه سنوياً.

وارنر براذرز أبوظبي
أما عالم وارنر براذرز أبوظبي، فقد تم في وقت سابق توقيع اتفاقية بين شركة أبوظبي لطاقة المستقبل «مصدر» وشركة ميرال، لتطوير مشروع الطاقة الشمسية الكهروضوئية على سطح مبنى «عالم وارنر براذرز أبوظبي» في جزيرة ياس، حيث يعد المشروع الأكبر من نوعه في الإمارة، وتهدف الاتفاقية إلى تركيب ما يصل إلى 16000 وحدة شمسية على مساحة تبلغ 36000 متر مربع على سطح مبنى هذه الوجهة الترفيهية، حيث سيتم تزويد المبنى بـ 40% من احتياجاته السنوية من الكهرباء، وبموجب الاتفاقية، ستتولى «مصدر» تجهيز المشروع الذي تبلغ طاقته القصوى سبعة ميجاواط بشكل كامل، حيث تشمل مهام الشركة التصميم والمشتريات والبناء، فضلاً عن عمليات التشغيل والصيانة. وبمجرد تشغيل المشروع في الفترة المقبلة، ستصبح «عالم وارنر براذرز أبوظبي» أكبر مدينة ترفيهية تعمل بالطاقة الشمسية على مستوى منطقة الخليج العربي.

المباني الخضراء
 أما مدينة ياس ووتروورلد في جزيرة ياس، فهي أوّل حديقة مائية في الشرق الأوسط تحصل على درجة اللؤلؤة لنظام تقييم الاستدامة «اتباع أسلوب المباني الخضراء».
وفيما يتعلق بالمشاريع قيد الإنشاء، كانت شركة «إيميرج» المشروع المشترك بين شركتي أبوظبي لطاقة المستقبل «مصدر»، و«إي دي إف»، في وقت سابق عن توقيع اتفاقية مع شركة «ميرال»، لتطوير مشروع للطاقة الشمسية الكهروضوئية في موقع مشروع «سي وورلد أبوظبي» الذي يتم تشييده حالياً في جزيرة ياس، وسيتم تركيب ألواح الطاقة الشمسية الكهروضوئية على سطح مبنى مشروع الحياة البحرية الضخم في جزيرة ياس بقدرة إنتاجية تصل إلى 8.2 ميجاواط، ويشمل ذلك المبنى الرئيسي للمشروع. وستقوم «إيميرج» بتطوير مشروع متكامل يتضمن عمليات التصميم والمشتريات والبناء، بالإضافة إلى توفير خدمات التشغيل والصيانة.

متحف اللوفر
أما في جزيرة السعديات، فيظهر متحف اللوفر أبوظبي بتصميمه الفريد والمتميز، حيث تَخدم قبة اللوفر أبوظبي عدداً من الأغراض البيئية، فهي بمثابة مظلة تحمي الساحة الخارجية والمباني الواقعة أسفلها من حرارة الشمس، كما أنها تُوفّر تجربة مُريحة للزوار، حيث تتيح لهم فرصة التجول بين مباني المتحف، وهم يستمتعون بشعاع النور.
وتم تصميم متحف اللوفر أبوظبي على مستوى المرتبة الفضية في الريادة في تصميمات الطاقة والبيئة (LED)، وقد حقّق المتحف تصنيف 3 لآلئ من نظام الاستدامة للتقييم بدرجات اللؤلؤ، وينشئ المتحف نظاماً بيئياً مُصغراً من خلال تقنيات التصميم وفق معطيات الطاقة الشمسية المستوحاة من الروح الثقافية الإماراتية، بما في ذلك مفهوم العمارة الإقليمية التقليدية، وتقنيات تصفية المياه من الرواسب الحديدية والطاقة وأنظمة التكييف عالية الكفاءة والإضاءة والتجهيزات الصحية، وتشمل التقنيات الأخرى استخدام تأثير التظليل الشمسي لسقف القبة والتظليل الذاتي للمباني، ومنافذ السقف للتهوية المحسّنة للسماح بدخول نور النهار من دون زيادة حرارة المبنى أو تدفق الرياح والكتلة الحرارية المكشوفة مثل الأرضيات الحجرية والتغطية التي تسمح بالتبريد الليلي.

متحف زايد الوطني
وللمشاريع قيد الإنشاء في جزيرة السعديات، فيأتي تصميم «متحف زايد الوطني» قيد الإنشاء حالياً الذي يستعرض أعمال وإنجازات المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، على شكل أجنحة الصقر، حيث اعتمد في نحت هذه الأجنحة على مبادئ الديناميكا الهوائية لتكون بمثابة أبراج تهوية تخفف من حرارة الشمس «براجيل»، في إشارة معاصرة إلى تقاليد الهندسة المعمارية في المنطقة ليكون المتحف محور المنطقة الثقافية في السعديات، لتسليط الضوء على التاريخ والثقافة في الإمارات، والحفاظ على البيئة وتوثيق التاريخ والتراث ودعم الثقافة.

المدينة المستدامة - جزيرة ياس
أطلقت الدار العقارية «الدار»، بالشراكة مع «دايموند ديفيلوبرز»، مشروع «المدينة المستدامة - جزيرة ياس»، وهي مجتمع مستدام يوفر أسلوب حياة جديداً للمقيمين في أبوظبي، ويشجع المشروع قاطنيه على المشروع الذي سيتم البدء في بنائه في الربع الثاني من عام 2023، عبر مساحاته الخضراء المفتوحة وممراته الهادئة ومزارعه المجتمعية النضرة. 
ويتوسط مشروع المدينة المستدامة الجديد منطقة زراعية خضراء تمتد على طول المجتمع، وتضم حدائق وبحيرات وقباباً بيولوجية سيتم فيها زراعة الخضراوات وتوزيعها عبر جميع أنحاء المجتمع.
وتشمل المرحلة الأولى من المشروع تطوير 512 وحدة سكنية، تم بيع 76% منها لأشخاص أجانب يعيش 24% منهم خارج الدولة، الأمر الذي يعكس تزايد قاعدة العملاء الدوليين لشركة الدار. وتم بيع 87% من هذه العقارات إلى أشخاص يشترون للمرة الأولى من الدار العقارية، مما يشير إلى تكوّن قاعدة عملاء جديدة تسعى لتبني أسلوب حياة أكثر استدامة. ولوحظ أنّ 66% من المشترين تقل أعمارهم عن 45 عاماً، ما يدل على وجود طلب قوي على العقارات والمجتمعات القائمة على الاستدامة بين شرائح العملاء الجدد والأجيال الشابة.
وتعدّ الإمارات من أولى الدول التي وضعت الاستدامة في مقدمة أولوياتها وخططها التنموية بدءاً من مشاريع ومبادرات الأجندة الخضراء وصولاً إلى اعتماد 2023 عاماً للاستدامة.
 ويعكس النجاح الذي حققته ‹المدينة المستدامة - جزيرة ياس› الدور الفعّال للمبادرات الحكيمة التي تبنّتها حكومة أبوظبي، ورغبة المشترين بتبني أساليب حياة أكثر استدامة، ولهذا سنعمل على تطوير المزيد من هذه المشاريع في جميع أنحاء المنطقة بالتعاون مع ‹دايموند ديفلوبرز›».

 

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2023©