الخميس 1 ديسمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات

انطلاق معرض الخليج الأول للتعليم والتدريب في أبوظبي

طلاب لدى زيارتهم المنصات العارضة (تصوير: مصطفى رضا)
5 أكتوبر 2022 01:41

منى الحمودي (أبوظبي)

انطلقت، أمس، فعاليات معرض الخليج الأول للتعليم والتدريب، برعاية وزارة التربية والتعليم، وجامعة محمد بن زايد للعلوم الإنسانية، وبتنظيم من شركة «ميد بوينت» المتخصصة في تنظيم وإدارة الفعاليات، وتستمر الفعاليات اليوم في قاعة جراند بارك من الساعة 8:30 صباحاً حتى 1:00 مساءً.
حضر الافتتاح الدكتور محمد المعلا وكيل وزارة التربية والتعليم للشؤون الأكاديمية، ونايبوتي كاتونيتا بوا سفير دولة فيجي لدى الدولة، وصلاح الحطلاني نائب سفير المملكة العربية السعودية في أبوظبي، والدكتور صالح بخيت ملحق ثقافي بسفارة مملكة البحرين في أبوظبي، وطلال بن منصور الوهيبي نائب رئيس البعثة بسفارة سلطنة عُمان في أبوظبي، والدكتور خليفة الظاهري نائب مدير جامعة محمد بن زايد للعلوم الإنسانية لقطاع الشؤون الأكاديمية، والدكتور عيسى بستكي والدكتورة أسماء مانع العتيبة. كما شهد الافتتاح مديرو المدارس، بالإضافة إلى العديد من الأكاديميين والدبلوماسيين والشخصيات المهمة بالمجتمع، بجانب أكثر من 2000 طالب وطالبة من المدارس، ونخبة من طلبة الجامعات في الدولة والخليج.
ويشكل المعرض منصة تتيح للطلبة، وخاصة في المرحلة الثانوية، تحديد الخيارات المناسبة لهم من الجامعات والبرامج الأكاديمية، من خلال وجود ممثلي الجامعات المحلية والدولية، لمناقشة كل ما يتعلق باهتماماتهم وطموحاتهم العلمية، والإجابة عن جميع استفساراتهم، لتمكينهم من تحديد مسارهم الدراسي ما بعد التخرج من المرحلة المدرسية.
وأعرب الدكتور محمد المعلا عن شكره وتقديره لجهود القائمين على تنظيم هذا المعرض المهم الذي يدعم جهود دولة الإمارات العربية المتحدة في تحقيق الاستثمار للعنصر البشري فيها، من خلال رصد ميول واهتمامات الطلبة، ومساعدتهم على تحديد المسار الأكاديمي والمهني الملائم لهم، والمواكب للاحتياجات التنموية ومتطلبات سوق العمل، بما يعكس جهود التنمية الشاملة والمستدامة بالدولة. 
واطّلع، خلال جولته في المعرض، على ما تقدمه الجامعات المشاركة من معلومات واستشارات للطلبة، وخاصة في المرحلة الثانوية، لتحديد الخيارات المناسبة لهم من الجامعات والبرامج الأكاديمية، كل بحسب ميوله واهتماماته وطموحاته، لفتح آفاق الانخراط في مجالات دراسة وتدريب وتوظيف متنوعة في المستقبل.

إرشاد توعوي
قالت الشيخة نورة آل خليفة، رئيس مجلس إدارة شركة «ميد بوينت» «فخورون بانطلاق هذا المعرض الذي يُعد من أهم المعارض للإرشاد التوعوي للطلبة لاختيار مساراتهم الأكاديمية في المستقبل من خلال وجود مشاركين من جامعات دول الخليج العربي».
وأضافت أن رعاية وزارة التربية والتعليم لهذا المعرض تعكس الاهتمام الذي توليه دولة الإمارات العربية المتحدة للفعاليات الداعمة للتعليم ومستقبل الشباب، مشيرة إلى أن هذا المعرض يُعد ملتقى كبيراً يجمع العديد من المؤسسات الأكاديمية المرموقة في مكان واحد، ليعين الطلبة وأولياء أمورهم على اختيار البرامج الجامعية المعززة لمستقبلهم، بما يسهم في الدفع بعجلة التنمية الوطنية. وأكدت أن دولة الإمارات من الدول الرائدة في المنطقة والتي تبذل جهوداً كبيرة لتوفير البيئة المحفزة للتطور التعليمي واستشراف المستقبل، ومواكبة الاتجاهات العلمية الحديثة، وتبني أفضل الممارسات التي تكرس ريادة وتنافسية دول المنطقة، لضمان مستقبل أفضل لأبنائها الطلبة، وتحقيق تطلعات شعوبها في استدامة التنمية والتطور والرخاء. وأشارت إلى أن تنظيم هذا المعرض على المستوى الخليجي يأتي بعد النجاح الباهر لمعرض التعليم والتدريب في مملكة البحرين، والذي ساهم في تلبية تطلعات الشباب البحريني، وفتح آفاق الانخراط في مجالات الدراسة والتدريب والتوظيف، وتهيئة الفرص للاستفادة من خبرات مؤسسات تعليمية مرموقة على المستوى العالمي، للتعريف بتخصصاتها الحديثة، ودعوة الشباب إلى الالتحاق بها لضمان مستقبل مهني مشرق لهم.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©