الأحد 26 يونيو 2022
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات
آلية مبتكرة لزراعة مليون بذرة لشجرة الغاف
آلية مبتكرة لزراعة مليون بذرة لشجرة الغاف
24 يونيو 2022 01:49

العين (وام) 

توصلت شركة «كَفو»- المتخصصة في التكنولوجيا وخدمات السيّارة - بالتعاون مع جامعة الإمارات العربية المتحدة إلى آلية مبتكرة لزراعة وإنبات بذور أشجار الغاف في مواقع مناخية قاسية مثل البيئة الصحراوية باستخدام تقنية الطائرات من دون طيار والتي تعتمد على الذكاء الاصطناعي.
وتعتبر هذه الأبحاث الأولى من نوعها التي تُجرى في الدولة وتمثّل المرحلة الثانية من برنامج كَفو لزراعة بذور شجر الغاف الهادف إلى زراعة مليون بذرة في دولة الإمارات للمساعدة على مواجهة تغيّر المناخ. وقالت نبرة البوسعيدي مديرة قسم الاستدامة والمجتمع لدى «كَفو» بدأت فكرة المشروع عندما رأينا حرائق الغابات في أمريكا، والبرازيل، وفي أجزاء من غابات الأمازون، وطرحنا سؤالا حول كيفية الاستفادة من التكنولوجيا والابتكار لمكافحة مشكلة ملحة في العالم، وهي تغير المناخ، ومن هنا بدأت المبادرة التي حصلت على دعم كامل من وزارة التغير المناخي والبيئة وهيئة البيئة والمحميات الطبيعية بالشارقة. 
وأضافت البوسعيدي: تعهدنا بزراعة مليون بذرة بالتعاون مع وزارة التغير المناخي والبيئة وهيئة البيئة والمحميات الطبيعية بالشارقة، وشهدت المرحلة الأولى زراعة 10000 بذرة، ثم انتقلنا إلى المرحلة الثانية بالشراكة مع جامعة الإمارات العربية المتحدة والمعروفة بأنها واحدة من أفضل مدارس الزراعة والعلوم في المنطقة. ونوهت البوسعيدي إلى أن الشراكة مع جامعة الإمارات توفر فرصة للجمع بين مجموعة متنوعة من المهارات من فرق متعددة في مجال بحث مشوّق مع جامعة تعد واحدة من أكثر الجامعات كفاءة في مجال الدراسات الزراعية في الإمارات العربية المتحدة.. مشيرة إلى أن هذا التعاون البحثي هو الأول من نوعه لتحسين عملية الزراعة الناجحة في الظروف الصحراوية من خلال تعزيز إنبات البذور والاحتفاظ بالمياه لشجرة الغاف وأنواع النباتات الصحراوية الأخرى، الأمر الذي يساهم في تعزيز اقتصاد الإمارات القائم على المعرفة. وكشفت البوسعيدي عن أن المرحلة المقبلة ستشهد تنفيذ المشروع في صحراء مليحة بإمارة الشارقة عبر زراعة نحو 20 ألف متر مربع في نوفمبر المقبل على أن يتم استكمال زراعة مليون بذرة في صحاري الدولة بنهاية عام 2023. من ناحيتها قالت الدكتورة زينب أحمد أستاذ مساعد في كلية الزراعة والطب البيطري بجامعة الإمارات إن نتائج الأبحاث ساعدت في زيادة الإنبات من 20% في الظروف الطبيعية إلى 80% وتقليل مدة الإنبات من 20 يوما في الظروف الطبيعية إلى 5 أيام بعد عمليات البحث والتطوير والتي ستساعد بذور شجرة الغاف في تخطي الظروف الصعبة من قلة العناصر المغذية والماء في الصحراء، مشيرة إلى أن اختيار التوقيت المناسب للزراعة هو عامل مهم لإنجاح فكرة المشروع حيث يعتبر شهر نوفمبر موسماً جيداً للزراعة في الإمارات.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©