الإثنين 23 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات
حمدان بن زايد: توحيد القوات المسلحة نقطة انطلاق نحو المستقبل والازدهار
حمدان بن زايد: توحيد القوات المسلحة نقطة انطلاق نحو المستقبل والازدهار
6 مايو 2022 02:07

أبوظبي (وام)

أكد سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة أن توحيد قواتنا المسلحة كان قراراً تاريخياً ونقطة الانطلاق بالمسيرة الاتحادية نحو المستقبل والازدهار والأمن والاستقرار، وعكس رؤية وحكمة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه» وإخوانه من الآباء المؤسسين. 
وقال سموه في كلمة بمناسبة الذكرى الـ 46 لتوحيد القوات المسلحة التي توافق السادس من مايو من كل عام: «إن قيادة الدولة حرصت على تطوير القوات المسلحة باعتبارها الدرع الحصين لحماية الوطن، حيث أولت الكوادر البشرية اهتماماً نوعياً لدفع مسيرة هذه القوات نحو مراتب متقدمة ثقافة وتدريباً ووعياً». 
وأشار سموه إلى أن يوم السادس من مايو عام 1976 عزز هذه المسيرة التي وضع لبناتها رجال عظماء مخلصون نظروا للمستقبل بإرادة صادقة وإيمان وعزيمة صلبة.. ويرعاها الآن قادة مخلصون عازمون على مزيد من الرفعة والسعادة للوطن والمواطن». 
وأضاف سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان: «نحتفي اليوم بما حققته القوات المسلحة لدولة الإمارات في كافة المحافل المحلية والدولية، فلقد أثبتت القوات المسلحة الإماراتية جدارتها في تنفيذ العديد من المهام العسكرية والإنسانية لحفظ السلام، وتوالت الإنجازات التي تحققت نتيجة الفكر الثاقب للقيادة الرشيدة والتي أسهمت بشكل إيجابي في دعم السلم والأمن العالمي، وتعزيز مسيرة التنمية الشاملة وترسيخ قيم الولاء والتضحية في نفوس أبناء الوطن». 
وأكد سموه أن ما تحقق ويتحقق الآن ما كان لولا وجود قيادة تدرك أهمية الجيش ودوره في حماية الوطن ومكتسباته وتحصينها، وفي مقدمتها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة القائد الأعلى للقوات المسلحة «حفظه الله»، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.
وقال سموه: «إننا ونحن نحتفل بذكرى توحيد قواتنا المسلحة نفخر ونعتز بالمستوى والتطور الكبير الذي وصلت إليه، ونتذكر بكل تقدير وإجلال شهداء الوطن من أبناء قواتنا المسلحة الأبرار الذين ضحوا بحياتهم فداء للوطن فاستحقوا أن تكتب أسماؤهم بمداد من ذهب في سجل تاريخ دولة الإمارات العربية المشرف»، لافتاً سموه إلى أن هؤلاء الشهداء أعطوا دروساً وعبراً مهمة لكل مواطن ومقيم وللأجيال المقبلة مفادها أن الوطن غال ويستحق التضحية والفداء والمزيد من العمل من أجل رفعته وتقدمه وحفظ مكتسباته.
وتقدم سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان في ختام كلمته بأسمى آيات التهاني والتبريكات إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة القائد الأعلى للقوات المسلحة «حفظه الله»، وإلى أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات، وإلى شعب الإمارات بهذه المناسبة الوطنية.. داعياً الله سبحانه وتعالى أن يعيد عليهم هذه الذكرى وعلى الوطن باليمن والبركات، وعلى قواتنا المسلحة وأبنائنا الأبطال بكل الخير، وأن يحفظ دولة الإمارات وشعبها وقيادتها وأن يديم على بلادنا نعمة الأمن والأمان.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©